السبت، 17 أكتوبر، 2009

دراسة تقويمية لمقرر العلم في حياتنا للصف السابع من وجهة نظر المعلمين

الفصل الأول
الإطـارالعـام للدراسـة
مقدمة:
العلم بمفهومه الحديث وطبيعتة الديناميكية كمادة وطريقة ومنهج للتفكير والبحث أصبح من الأمور التي لاغني عنها في حياة المجتمعات، وذلك لمواجهة المشكلات والتحديات في مختلف المجالات الإجتماعية والإقتصادية وغيرها.
والعلوم الطبيعية هي منظومة تبحث في تفسير الظواهر الكونية والكشف عن أسبابها والقوانين التي تحكمها تؤكد صحة هذه القوانين عن طريق التجريب العلمي لتعميم حقـائق يمكن تطبيقها وإستنبـاط الطـاقات الكـامنة في الطبيعة (الفيزياء، الكيمياء، الأحياء، لبيئة، علوم الأرض، الفلك) وغيرها. ومن ثم تطبيق هذا العلم في عدة مجالات على البشر والحيوان والزراعة والهندسة والتقانة والفنون(على، 1998م: ص10).
فكتاب الإنسان والكون يقوم على دراسة الإنسان والكون والعلاقة بينها في نسق متناغم متناولاً هذه العلاقة في بعدها الزماني والمكاني والإجتماعي والعلمي في تفسير يستصحب المعني الإيجابي الذي ينأي بأجيال المستقبل عن مزالق التفسير المادي. وتعتمد الدراسة فيه على مبدأ التكامل بين محور الإنسان والكون والمحاور الأخرى.
هنالك عدد من الدراسات التي تناولت الدراسات التقويمية التحليلية لمقررات مرحلة التعليم الأساسي لما لها من أهمية كبيرة في صقل شحصية المتعلم والتأثير في جوانب النمو المختلفة له، ومن هذه الدراسات دراسة (حنان برير يوسف، 2005م)، والتي كانت بعنوان تقويم كتاب العلم في حياتنا للصف الثامن بمرحلة التعليم الأساسي في ضوء الاستراتيجية القومية الشاملة والتي هدفت إلى تقويم كتاب العلم في حياتنا للصف الثامن مرحلة التعليم الأساسي لمعرفة مدى فاعلية محتواه في تحقيق الأهداف التربوية في ضوء الإستراتيجية القومية الشاملة.
إنطلاقاً من تغيير المناهج في ضوء السياسات الجديدة للتعليم واستحداثها، ولإرتباط المقرر بمراحل لاحقة في التعليم العام ولكثير من المشكلات التي يعاني منها مقرر العلم في حياتنا للصف السابع من قبل الطلاب والمعلمين إلى جانب عمل الباحثة فترة طويلة في تدريس هذا المقرر ورغبة منها في محاولة إسهام هذه الدراسة في معرفة نواحي القصور المختلفة كل ذلك كان دافعاً للباحثة للبحث والتقصي من أجل التحسين والتطوير فقامت بصياغة مشكلة البحث التالية:
مشكلة الدراسة:
يمكن القول أن تقويم المنهج كمجال علمي متخصص جاء إستجابة للمتغيرات الجديدة وتلبية للحاجة الماسة لمعرفة مدى صلاحية فاعلية المناهج والبرامج الجديدة والمقترحة والكشف عن ملائمتها لحاجات المجتمع وحاجات المتعلم لذلك قامت الباحثة بصياغة هذه المشكلة في السؤال الرئيس التالي:
مانواحي القوة والضعف في مقرر العلم في حياتنا للصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي؟.
أسئلة الدراسة:
ويتفرع من هذا السؤال الرئيس الأسئلة الفرعية التالية:
1.ما مدى ملائمة أهداف مقرر العلم في حياتنا للصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي للمستوى العقلي للتلاميذ وأهداف مرحلة التعليم الأساسي؟.
2.مامدى توافق محتوي وخبرات مقرر العلم في جياتنا للصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي لأهداف المقرر؟
3.ما مدى ملائمة طرق وأساليب التدريس المستخدمة في تدريس مقرر العلم في حياتنا للصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي لطبيعة المقرر؟
4.ما مدى فاعلية الوسائل التعليمية في تدريس مقرر العلم في حياتنا للصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي؟
5.مامدى فاعلية الأساليب المستخدمة في تقويم مقرر العلم في حياتنا للصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي؟
أهداف الدراسة:
تهدف هذه الدراسة إلى الاتي:
1. معرفة مدى تحقيق مقرر العلم في حياتنا للصف السابع لأهداف مرحلة التعليم الأساسي.
2. التعرف على مدى توافق محتوى وخبرات مقرر العلم في حياتنا للصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي لأهداف المقرر.
3. التعرف على مدى ملائمة طرق وأساليب التدريس المستخدمة في تدريس مقرر العلم في حياتنا للصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي لطبيعة مقرر.
4. التعرف على مدى فاعلية الوسائل التعليمية المستخدمة في تدريس مقرر العلم في حياتنا للصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي.
5. التعرف على مدى فاعلية أساليب التقويم المستخدمة في تقويم مقرر العلم في حياتنا للصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي.
أهمية الدراسة:
للتقويم دور مهم في تطوير مدخلات العملية التعليمية إذ أنه من أهم وسائل التغذية الراجعة لتصحيح وتطوير المدخلات التي تؤدي إلى تحسين في المخرجات، ويساعد التقويم في وضوح العناصر المهمة في المقرر مثل الأهداف ، المحتوى، الأنشطة والوسائل التعليمية وأساليب التقويم المناسبة لهذا المقرر لذلك ترى الباحثة أهمية هذه الدراسة تتمثل في الاتي:
1. قد تساعد هذه الدراسة في معرفة مدى تحقيق مقرر العلم في حياتنا للصف السابع لأهداف مرحلة التعليم الأساسي.
2. قد تفيد هذه الدراسة في معرفة مدى توافق محتوى وخبرات مقرر العلم في حياتنا للصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي لأهداف المقرر.
3. قد تسهم هذه الدراسة في إضافة تربوية علمية بما تخرج به من معلومات ونتائج لتقويم مقرر العلم في حياتنا للصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي.
4. قد تسهم هذه الدراسة في معرفة مدى فاعلية الوسائل التعليمية المستخدمة لتدريس مقرر العلم في حياتنا للصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي.
5. قد تساعد هذه الدراسة المختصين القائمين على أمر تطوير المناهج والتخطيط التربوي في معرفة نواحي القوة والضعف لمقرر العلم في حياتنا للصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي.
حدود الدراسة:
تتمثل حدود الدراسة في الاتي:
حدود زمانية: العام الدراسي 2008م-2009م.
حدود مكانية: محلية أمدرمان- قطـاع الريف الجنوبي (مدارس مرحلة التعليم الأساسي).
حدود موضوعية: تقويم مقرر العلم في حياتنا للصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي.
منهج الدراسة:
في هذه الدراسة التقويمية إستخدمت الباحثة المنهج الوصفي التحليلي.
مجتمع الدراسة
يتكون من معلمي ومعلمات مرحلة التعليم الأساسي قطاع الريف الجنوبي.
موجهي وموجهات مرحلة التعليم الأساسي قطاع الريف الجنوبي.
عينة الدراسة:
إختيار عينة تتكون من معلمي مقرر العلم في حياتنا بمرحلة التعليم الأساسي قطاع الريف الجوبي.
وعينة من موجهي مقرر العلم في حياتنا بمرحلة التعليم الأساسي قطاع الريف الجنوبي.
أدوات الدراسة:
إستخدمت الباحثة الأدوات التالية لجمع المعلومات اللازمة للدراسة:
1. الإستبانة: أستخدمت هذه الأداة لجمع المعلومات من عينة المعلمين والمعلمات لمقرر العلم في حياتنا بمرحلة التعليم الأساسي قطاع الريف الجنوبي.
2. المقابلة: أستخدمت هذه الأداة لجمع المعلومات من عينة الموجهين والموجهات لمقرر العلم في حياتنا بمرحلة التعليم الأساسي قطاع الريف الجنوبي.
مصطلحات الدراسة:
محور الإنسان والكون: يقصد به المحور الذي يركز على نشـاط الإنسـان من خلال حركته وهو يعمر الارض وتتكامل فيه مواد الجغرافيا، التاريخ، والعلوم (محمد المزمل،2004م: ص56).
التقويم: للتقويم أكثر من معني فقد إستخدم مصطلح التقويم لغويـاً بمعني التصحيح وإزالة الاعوجاج وبهذا يقال قوم الشئ أي جعله مستقيماً وأزال اعوجاجه ومن معاني التقويم معرفة وتحديد قيمة الشئ، ويتضمن مفهوم التقويم عملية إصدار الحكم على قيمة الاشياء (أو الموضوعات أو الأشخاص)، وهو بهذا المعني يتطلب معني التحسين أو التعديل أو التطوير الذي يعتمد على هذه الاحكام ( تاج السر وآخرون، 2003م: ص11).
كتاب العلم في حياتنا للصف السابع: يقصد به في هذه الدراسة الكتاب الذي يحتوي على الوحدات(والقياس، الطاقة، الضغط الالات البسيطة، المحركات، المغنطيسية، الكيمياء وتجدد الحياة).
المقرر: يقصد به المعرفة التي يحتويها الكتاب المدرسي من موضوعات منظمة ويشمل الأهداف، المحتوى، طرق التدريس، الوسائل والتقويم، ويقصد به في هذه الدراسة مقرر الإنسان والكون( العلم في حياتنا) للصف السابع بمرحلة الأساسي.
مرحلة التعليم الأساسي: يقصد بها المرحلة التي تمتد لثمان سنوات وتشمل الفئات العمرية( 6-14 سنة) وهي مرحلة واحدة متكاملة ضمنت فيها المرحلة الابتدائية والمتوسطة (محمد الحسن، 1992م: ص7)
التعريف الإجرائي للتقويم: يقصد به في هذه الدراسة الكشف عن نقاط القوة والضعف ومدى صلاحية مقرر العلم في حياتنا لتلاميذ الصف السابع بمرحلة الأساس لتحقيق الأهداف في معالجة نقاط الضعف وذلك بجمع المعلومات بإستخدام أدوات صادقة وثابتة للقيام بتحليلها.
الفصل الثاني
الإطار النظري والدراسات السابقة
أولاً الإطار النظري:
مقدمة:
قـامت الباحثة بتقسيم هذا الفصل إلى ثـلاثة مبـاحث كانت كالأتي: المبحث الأول يتحدث عن مفهوم التقويم التربوي، خصائصه، وظائفه، مجالاته، مبادئه، العوامل المؤثرة فيه، أنواعه، أدواته ومشكلاته.
المبحث الثاني يتحدث عن التعليم الأساسي مفهومه، أهدافه، أهميته، وظائفه، متطلباته، منهج مرحلة التعليم الأساسي ومحتواه ومحور الإنسان والكون.
المبحث الثالث يتحدث عن مفهوم العلوم ووصف لمقرر العلم في حياتنا.
المبحث الأول: التقويم التربوي
مفهوم التقويم التربوي:
تعتبر عملية القياس والتقويم ضرورية في حياة الإنسان ويستعين بها في ممارسة أبسط الإمور الحياتية اليومية والمعلم يعمل من خلال القياس والتقويم التربوي على قياس وتقويم المستوى الذي وصل إليه تلاميذه في خبراتهم العملية والمهارية والسلوكية، والتأكد من مدى تحقق الأهداف الخاصة بالمنهج والدرس الذي يعمل على تدريسه.
التقويم التربـوي يتم وفق أسس وقواعد يسير على هديها من يحصل على نتـائج واقعية وصـادقة وقصيرة ويهدف التقويم التربـوي إلى تحسين تعلم وتربية التلميذ والنهوض به وإيجاد الإنسان المرغوب فيه لصلاحه وعطائه الجيد (عزيزة وآخرون، 1989م: ص8).
ويمثل التقويـم التربـوي ضبط الجودة للعملية التعليمية والتربـوية والتغذية المرتدة المطلوبة وإعادة الحسابات وفقاً لماحدث من تطور وإخفاق، فالنجاح يثبت ويعزز ويعمم، والاخفاق يتم دراسته ومعالجته بعقلانية علمية وتربوية (عبد المنعم، 1983م: ص23).
التقويـم التربـوي يمكن المعلم من إدخال تحسينـات ملموسة في تعلم تـلاميذه والتقويـم التربـوي وسيلة لتحقيق الأغراض العـامة والخـاصة للتربيـة والإطمئنان إلى مدى تحقيقها أودرجة الكفاءة العملية والتعلميه والتربويـة وكفـاءة الإجراءات البديلة عند معـالجة قضايا التعلم والتربيـة (كوثر،1983م: ص23).
التقويم التربوي هو مجموعة من الإجراءات العملية التي تهدف إلى تقويم كل مايبذل من جهد لتحقيق أهداف معينة في ضوء ما إتفق عليه من معايير وماوضع من تخطيط مسبق، والحكم على مدى فاعلية هذه الجهود وما يصادفها من عقبات وصعوبات في التفيذ بقصد تحسين الأداء ورفع درجة الكفاءة الإنتاجية بما يساعد على تحقيق هذه الأهداف.
التقويم التربوي هو العملية التي يتم بواسطتها إصدار حكم معين على مدى وصول العملية التربوية إلى أهدافها ومدى تحقيقها لأغراضها والكشف عن نواحي النقص فيها أثناء سيرها وإقتراح الوسائل المناسبة لتلافي هذا النقص.
التقويم التربوي عملية تشخيص لنقاط القوة والضعف في العملية التربوية وتعزيز نقاط القوة وإقتراح خطة عمل لتذليل العقبات التي تحول دون تحقيق هذه الأهداف للتخلص من نقاط الضعف ويمثل التقويم التربوي عملية تشخيصية علاجيه بغرض التطوير والتحسين، قال تعالي( لقد خلقنا الإنسان في أحسن تقويم) في أحسن شكل مزينا بالعلم والفهم والعقل والتميز والمنطق والادب إلى أحسن صورة وابداع خلق.
التقويم التوبوي هو العملية التي ترمي إلى معرفة مدى النجاح والفشل في تحقيق الأهداف العامة للمنهج ونقاط القوة والضعف حتى يمكن تحقيق الأهداف المنشودة بأحسن صورة ممكنة ( نادر، 1998م: ص13).
خصائص التقويم التربوي: زكريا (1999م، ص17)
1. إرتباطه بالأهداف السلوكية المحددة مسبقاً.
2. الشمول لجميع جوانب العملية التعليمية والتربوية.
3. توفير الوقت والجهد والتكاليف بإعتباره جزء من العملية التربوية والتعليمية.
4. التنوع في أدوات وأساليب التقويم للتلاميذ
وظائف التقويم التربوي: سامي(2005م: ص27)
1. التخطيط التربوي للعملية التعليمية التربوية بصورة شاملة.
2. التعرف على مستويات التلاميذ والتخصصات التي تتناسب مع قدراتهم وميولهم.
3. تحديد مستوى قبول التلاميذ ووضع نظم وسياسة التقويم.
4. إرشاد وتوجيه التلميذ وفقاً لقدراته وميوله وتهيئة البيئة الإجتماعية.
5. تحديد أهداف التدريس وإختيار مضمون خبرات التعلم وتحقيق الفاعلية.
6. حصر نقاط القوة والضعف وتعزيز نقاط القوة والتغلب على نقاط الضعف.
7. تحفيز التلميذ وتوجيه نشاطه وتطوير مهاراته وخبراته.
وورد في بعض المراجع من وظائف التقويم التربوي:
1. تشخيص وعـلاج وتصنيـف مشكلـة ومستـوى التلميذ الذي وصل إليـه(أنـور، 2002م: ص35).
2. مسح وحصر وجمع المعلومات الخاصة بالعملية التربوية والتعليمية.
3. إصدار حكم وقرار على مدى قيمة العملية التعليمية والتربوية والأشخاص والمواقف وفق معايير معينة( نادر، 1998م: ص35).
مجالات التقويم التربوي: فؤاد(1985م: ص22)
1. تقويم الأهداف التربوي العامة.
2. تقويم المنهج المدرسي.
3. تقويم الكتاب المدرسي.
4. تقويم الوسائل التعليمية.
5. تقويم المعلم.
6. تقويم عملية( التقويم).
7. تقويم الناتج التربوي.
8. تقويم الإشراف التربوي.
9. تقويم إقتصاديات التعليم.
10. تقويم التنظيمات والإجراءات الإدارية.
11. تقويم العلاقة بين المدرسة والمجتمع.
12. تقويم الطالب من ناحية الذكاء، القدرات الميول، الإتجاهات، القيم الشخصية، الإستعداد، الإختبارات.
مبادئ التقويم التربوي: أنور(1996م: ص23):
1. ملاءمة التقويم التربوي لطبيعة الأشخاص الذين يوجه اليهم.
2. مشاركة الجهات ذات الصلة بالعملية التعليمية في تقويم التلميذ.
3. إستمرارية التقويم للتاكد من تحقيق الأهداف التربوية.
4. التنوع في أساليب التقويم التربوي وأدواته.
5. التنوع في أسئلة الإختبارات التحصيلية وكشف الفروق الفردية0
6. سهولة التوضيح والتطبيق والدرجات الموضوعية وتشخيص النتائج لترجمة مستويات الطلبة بصورة جيدة.
7. شمول التقويم للجوانب المعرفية والمهارية والوجدانية.
8. الإقتصاد في الوقت والجهد والمال.
9. الموضوعية في إستغلال التائج وبعدها عن التاثير الذاتي للمعلم.
10. تعزيز روح التعاون بين الافرد
العوامل المؤثرة في التقويم التربوي: نبيل(2001م: ص24)
1. الخطأ في الإدارة أو الوسيلة المستخدمة في التقويم.
2. الخطأ الناجم عن الإنسان الذي يقوم بعملية التقويم.
3. الخطأ الناجم عن عدم ثبات الخاصيةتحت التقويم.
4. الخطأ المنتظم، زيادة ونقصان مقدار غير ثابت في علاقات التلاميذ.
5. الخطأ العشوائي، زيادة ونقصان غير ثابت في علامات التلاميذ.
أنواع التقويم التربوي: مصطفى(1990م: ص20)
1. التقويم التمهيدي القبلي يجري قبل تطبيق البرامج التربوي للحصول على المعلومات الأساسية.
2. التقويم التكويني البنائي يتم أثناء عملية التعليم والتعلم للحكم على مدى تقدم التلاميذ في البرنامج التعليمي التربوي.
3. التقويم الختامي النهائي يتم بعد تطبيق العملية التعليمية التربوية وماتم تحقيقه من أهداف تربوية وتعلمية.
أدوات التقويم: زكريا(1999م: ص23)
الإختبارات التحصيلية، المقابلة،الإستبيان، الملاحظة، التمارين، التطبيقات العملية، الواجبات المنزلية.
مشكلات التقويم التربوي: زكريا(1999م: ص22):
1. صعوبة تحديد الأهداف الخاصة بالبرامج التربوية.
2. صعوبة تقويم المردود والناتج من العملية التعليمية والتربوية.
3. صعوبة تصميم أداة التقويم التربوي بسبب تعقد الظاهرة ومتغيراتها.
4. تأثير الحكم بالجوانب الشخصية للشخص القائم بامر التقويم التربوي.
5. النقص في مصادر التمويل مما يصعب إجراء التقويم التربوي.
وتري الباحثة أن خبراء المناهج عملوا على توضيح مفهوم التقويم التربوي وإكسابه المعني الشامل في تقويم جميع جوانب العملية التعليمية والتربوية وأهدافه وأسسه التي يقوم عليها وأنواعه التكوينية في تكوين وبناء التلميذ وعلاقته بالقياس التربوي، وبيان الأدوات التي تستخدم فيه، تتوافق مع ما ذكر في التربية وعلم النفس بصفة عامة في مفهوم التقويم التربوي وفلسفته ويتضح ذلك من خلال المناهج الموضوعة في مرحلة الأساس في السودان وأساليب التدريس الخاصة لكل منهج والمناشط التي تمارس ومتطلباتها في التقويم التربوي، ومن خلال الشرح والتوضيح الوافي في مرشد المعلم للتقويم التربوي ومنها مرشد الإنسان والكون والعلم في حياتنا للصفين السابع والثامن بمرحلة الأساس في السودان لتفعيل عملية التقويم التربوي في التعليم الأساسي بالسودان ومواكبة الأساليب الحديثة للتقويم التربوي لمختلف الدول المتقدمه في مجالات التقويم التربوي.
المبحث الثاني التعليم الأساسي:
مقدمة:
يمثل التعليم الأساسي قاعدة السلم التعليمي وأساسه، كلما كانت القاعدة سليمة وثابتة وراسخة الجذور كان البناء أكثر رسوخاً. وكلما كانت الغاية توسيع القاعدة وتحسينها أعظم وأشمل كانت الفائدة التي يجنيها المجتمع من التعليم أكبر وأعم ( أحمد منير، 1982م: ص173).
يعتبر التعليم الأساسي الحد الأدنى الذي لابد منه والذي لايمكن الإستغناء عنه في إعداد المواطن الصالح الذي يعرف كيف يشق طريقه في الحياة العملية، ولايتحقق ذلك إلا من خلال تعميم ونشر التعليم الأساسي وتعليم جميع أبناء الشعب السوداني، التعليم الأساسي هو الحد الأدنى من التعليم الذي تؤمنه الدولة لكل فرد ومن هنا تختلف مرحلة التعليم الأساسي من دولة إلى أخري على حسب ظروفها وإمكانياتها.
في هذا البحث عملت الباحثة على بيان المفهوم الواسع للتعليم الأساسي والمبادئ التي يقوم عليها، الخصائص التي تميز التعليم الأساسي عن التعليم الابتدائي وأهمية التعليم الأساسي بين مراحل التعليم العام والوظائف التي تقوم بها ويقدمها للتلاميذ، بالإضافة إلى متطلبات التعليم الأساسي، والمشكلات التي تواجه التعليم الأساسي والتقويم التربوي.
مفهوم التعليم الأساسي:
يختلف مفهوم التعليم الأساسي من دولة لأخرى، ومن مجتمع لآخر وفقاً لظروف تلك المجتمعات ومدى توفر إمكانياتها الضرورية، والبنيات التحتية الأساسية المكونة للتعليم الأساسي والعوامل التي تساعد على نجاح التعليم الأساسي والمناهج وأساليب التدريس ونظم التقويم التربوي. ومن الصعب توفير مفهوم وصيغة عـامة ثابتة للتعليم الأساسي يسهل تطبيقها وإعتمادها في أى دولة ومجتمع( محمد شعلان وآخرون، 2000م: ص7).
ومن المفاهيم الخاصة بالتعليم الأساسي الاتي:
1. التعليم الأساسي هو التعليم الموجه إلى الصغار داخل المدرسة النظـامية بهدف تعليمهم المواد الدراسيـة المختلفة بأسـاليب تقوم على ألـوان من النشـاط المنتج المتصل بحيـاة النـاشئين وواقع بيئتهم وتوثيـق الصلة بين ما يدرسه التلميذ في المدرسة وما يعايشه في البيئة الخارجيـة مع تاكيد الإهتمام بالنـاحية التطبيقيـة والمشـاركة في العمل المنتج(يوسف،1987م: ص11).
2. يوفر التعليم الأساسي القدر من التعليم والمعرفة الذي يعتبره كل مجمتع حقاً للمواطن واجباً توفره له، وهو يمثل قدراً ضرورياً من المعارف والقدرات الذهنية والتربية الروحية(دفع الله، 1996م: ص17).
3. التعليم الأساسي تسليح التلاميذ بالقدرات الضرورية من التعليم والسلوكيات والمعارف والخبرات التي تتفق وظروف البيئة التي يعيشون فيها، بحيث يمكن لمن ينهي مرحلة التعليم الأساسي أن يواجه الحياة أو أن يواصل التعليم في مرحلة أعلي بنفس الكفاءة (غادة، 2000م: ص11).
4. الحلقات الاولي من حلقات الدراسة التي تصنع البنيات الأساسية، لكسب الصفات اللازمة لمواصلة التعليم ومواجهة الحياة العملية في أقل مستوياتها أن لزم الأمر(محمد شعلان، 1981م: ص248).
5. التعليم الأساسي هو تعليم يوجه إلى الاطفال الذين يبلغون السـادسة ويعلمهم لمدة ثمانية سنوات تعليماً مجانياً الزامياً تتكفل الدولة بتوفيره وهو يوجه أيضاً إلى الكبار الذين فاتهم فرص التعليم المدرسى(خديجة، 1997م: ص54).
6. إستخدمت عبارة التعليم الأساسي في كثير من الأحيان للدلالة على التعليم الإبتدائي بإعتبار أنه الهيكل الأساسي للتعليم وقاعدة الإنطلاق نحو المراحل التعليمية الأخرى(زينب، 1980م: ص7).
7. التعليم الأساسي: هو تعليم شامل يحتوي على أنواع من المعارف الأساسية لكل المهارات اللازمة لمواصلة التعليم ولمواجهة الحياة العملية في أقل مستوياتها إن لزم الأمر فهي المرحلة الأساسية في السلم التعليمي وبناء نظام التربية (فوزية، 2001م: ص64).
8. التعليم الأساسي: هوتعليم موجه إلى الصغار داخل مدارسهم النظامية يهدف تعليمهم مواد دراسية مختلفة بأساليب تقوم على الوان من النشاط المنهجي المتصل بمواضيع البيئة مع توثيق الصلة بين البيئة والمدرسة(خديجة، 1997م: ص22).
9. التعليم الأساسي: هو أحد الموجهات التربوية الحديثة التي تستهدف أضواء العصر، وتوجيهه بشكل تتاكد فيه العلاقات الجدلية بين التعليم والمجتمع (يوسف، 1987م: ص39).
10. التعليم الأساسي: هو الحد الأدنى من التعليم الذي يزود التلميذ بقدر أساسي من المعارف وأنماط السلوك والمهارات والخبرات والإتجاهات التي تمكن من النمو الشامل المستمر( صلاح الدين، 2003م: ص31).
ترى الباحثة أن جميع المفاهيم السابقة للتعليم الأساسي إتفقت حول معني التعليم الأساسي وفقاً للتعريف الحديث باعتبار ان التعليم الأساسي أكثر تطوراً من التعليم الابتدائي والمفهوم الحديث للتعليم الأساسي يحمل في داخله إشراقات ايجابية عديدة تضمنها المفاهيم ومنها:
‌أ. التعليم الأساسي حق للجميع أطفال، شباب، وكبار.
‌ب. ارتباطه بالبيئة والمجتمع الذي يعيش فيه التلاميذ.
‌ج. التعبير عن المشكلات وحاجات التلاميذ.
‌د. الجمع بين الدراسات النظرية والتطبيقية.
‌ه. تأهيل التلاميذ للمراحل التعليمية المتقدمة.
‌و. مواكبة الانفجار المعرفي.
أهداف التعليم الأساسي:
تمثل الأهداف النتائج التي يرغب في تحقيقها من الناحية التربوية والغايات والإتجاهات أو الافكار السائدة في المجمتع والأهداف الخاصة بالمناهج الدراسية وقد تكون الأهداف متنوعة على النحو التالي:
1. أهداف معرفية عقلية تعني بما يقوم به العقل من نشاطات ، تبدأ من السهل إلى الصعب ومن البسيط إلى المركب ومتدرجة بالمعرفة والفهم والتطبيق والتحليل والتركيب والتقويم.
2. أهداف مهارية تؤكد على المهارة الحركية، وفيها المهارات الرياضية ومهارة الأعمال المهنية أو المهارات المعلمية وإستخدام الكمبيوتر والموسيقي والفنون، وتبدأ الملاحظة والتهيئة والإستجابة الموجهة الالية والعلنية الحركية والتكيف والابداع( جودت،2001م: ص46).
3. أهداف وجدانية سلوكية يقصد بها الأهداف التى تهتم بالمشاعر والأحاسيس و الإنفعالات والإتجاهات والميول والقيم(محمد رضا، 1984م: ص4).
4. وتعمل الأهداف التربـوية على تحديد مسار حيـاة الامم وتنظيم حيـاة المتعلم وأعمـاله ونشاطه وتكميل عناصر المنهج التعليمية والتربوية وتمكينه، والتعرف على النتـائج المتوقعة وبنـاء التقويم وفقاً للهدف الموضوع (عبدالرحمن، 1997م: ص43).
وتتعـدد وتتنـوع أهـداف التعليـم الأسـاسـي على النحـو التالي (محمد المزمل، 2004م: ص52-53):
1. توفير المعلومات والمفاهيم والمهارات والإتجاهات التي يحتاج إليها المواطن الصغير قبل ان يتحمل مسئولياته كاملة في مرحلة النضج.
2. تزويد التلاميذ في فترة التعليم الأساسي بالمهارات العلمية القابلة للاستخدام والتي تمكنهم من أن يكونوا مواطنيين منتجين وفقاً لظروف حياة من حولهم.
3. تأصيل احترام العمل اليدوي وممارسته بإعتباره أساس لتوفير حياة منتجة بسيطة على مستوى البيئة المحلية.
4. تنمية الشخصية الخلاقة للتلميذ وفكرة البناء وتوعيته بكيفية التعاون مع أبناء وطنه، والمساهمة في تنمية مجتمعه ابتداء من الاسرة وانتقالاً إلى الوطن.
5. إكساب التلاميذ الايجابية في التفكير والقول والعمل والاعتماد على النفس في اكتساب الخبرة والمعرفة والتدريب على ما اكتسبه من معارف وخبرات لمعالجة المشكلات الفردية والجماعية.
6. تشجيع التلاميذ على النشاط الإبتكاري وتحقيقه في مجالات الانتاج التي يتدربون عليها وفي الهوايات والأنشطة التي يمارسونها(يوسف،1987م: ص8).
7. تدريب التلاميذ على العمل الجماعي واكتساب روح التعاون من خلال الأنشطة الدراسية والأنشطة الحرة خارج وداخل غرفة الدراسة.
8. تمكين التلاميذ من تحصيل المعلومات والمهارات وتطبيقاتها في الواقع وتذوق قيمتها وفائدتها في الحياة.
9. تنمية عادة التفكير المنطقي أو المنظم والناقد الذي يمكنه من الإختيار بين الإتجاهات المتعددة في العمل والسلوك.
10. التجرد من العصبية والطائفية وتكوين الإتجاهات العقلية السليمة نحو الإنحرافات المذهبية والفكرية.
11. إكتساب التلاميذ مهارة الحصول على المعرفة والمعلومات.
12. تحقيق المواطنة العاملة النافعة الفعالة.
13. تمكين التلاميذ من التذوق الرفيع للأنشطة الإنسانية.
14. تمكين التلاميذ من المعرفة العلمية ذات الصلة بالحياة الإجتماعية والاقتصادية والسياسية.
15. تربية التلاميذ على القيم المرغوبة والإتجاهات السلوكية السليمة.
16. تنمية مهارة القراة والكتابة لدى التلاميذ.
17. غرس مبادئ الدين الإسلامي وأداء واجباته ومحاربة الشعوذة والإنحرافات وتربية الأطفال على الأخلاق الحميدة والإعتزاز بالوطن والتراث.
18. إكتساب التلاميذ عادة التفكير المنطقي وإقامة الأحكام على النقد والدرس والإقناع( محمد شعلان، 1981م: ص10).
وتؤكد وزارة التربية والتعليم 1990م أن أهداف التعليم الأساسي هي:
1. تزويد التلاميذ بالمهارات العلمية والتكنولوجية التي يمكن إستخدماها في مجالات العمل البسيط.
2. تحقيق النمو المتكامل للتلميذ في الجوانب النفسية والجسمية والسلوك الأخلاقي.
3. تمكين التلاميذ من مواجهة مشكلات البيئة والتعرف عليها وحلها في المنزل، والمدرسة، والمواصلات وغيرها.
4. تنمية المهارات العامة والتفكيروالبحث والإكتشاف والتعبير والكتابة والعمليات الحسابية والمقاييس الهندسية.
وترى الباحثة أن أهداف التعليم الأساسي عملت على تحقيق التربية الشاملة للتلميذ في مختلف الجوانب المعرفية، والمهارية، والعقلية، وتحقيق التربية الوجدانية والسلوكية والعقائدية، وربط التلميذ بالمجتمع ومشكلاته والعمل على حلها وتطويره والتفاعل مع قضايا المحيط العالمي.
خصائص التعليم الأساسي:( محمد الحسن،1993م: ص7-8)
1. إستنباط المواد الدراسية من واقع المجتمع وقيمه ومثله ومعارفه وطرق كسب العيش فيه، وعلاقاته الداخلية والخارجية وأهدافه وتطلعاته وحركة تطويره.
2. حصول التلاميذ على الخبرات عن طريق الممارسة في مواقف مشبعة بالمعني الإجتماعي والدلالة الإنسانية، والعلاقة التعاونية التي تبرز تكامل البشر.
3. مرونة التعليم وتنوعه وفقاً لتنوع البيئات اجتماعياً وعرفياً ومهارياً وعقائدياً.
4. تكوين الخبرة باللون العاطفي المناسب لها فلا حيز في نشاط لاينفعل به الإنسان انفعالاً يبعث على بذل الجهد فيه.
5. أن تكون الخبرات التي تقدماللتلاميذ أداة لفهم الخبرات الجديدة التي تتفق مع خبرات توجد في بيئته.
6. أن تكون الخبرات التي تقدم للتلاميذ ذات أثر في زيادة قدرة الفرد على خدمة بيئته ورفع مستوى الحياة.
7. أن تؤدي الخبرة إلى دراسة مشكلات المجتمع للتلاميذ مما يمكنهم من المحافظة على مصادر الثروة وإحترام الملك العام.
8. تعليم متكامل يجمع بين الدراسة الأكاديمية النظرية وبين النشاط التطبيقي العملى لكسب مهارات يدوية وقدرات إنتاجية.
9. تعليم شامل ومتوازن يعمل على تنمية الجوانب الشخصية المتعددة الروحية والفكرية والوجدانية والجسمية والإجتماعية.
10. تعليم متنوع يلبي حاجات المتعلم في أطوار نموه المختلفة.
11. يتطلب أحداث تعديلات جوهرية في النظام العام يجب أن يرتبط بالتطبيق والتدريب العملي عبر برامج قصيرة قد تقوم في مؤسسات أخري غير المدارس يلتحق بها الكبارو الصغار خاصة القطاعات التقليدية.
أهمية التعليم الأساسي:
يكتسب التعليم الأساسي أهمية كبيرة بين مراحل التعليم لدوره الموثوق به لتنشئة الأجيال معرفياً ومهارياً وسلوكياً، وتتجلي هذه الأهمية في الآتي: ( سعيد، 1980م: ص25).
1. إقرار الزامية التعليم للجميع وتحقيق تكافوء الفرص.
2. معالجة مشكلات الفئات المحرومة من التعليم.
3. إتصاله بمتطلبات التنمية وحاجاتها في القوة البشرية.
4. بروز القمة الاستشمارية في حقل التلعيم الأساسي وزيادة الدخل.
5. التأثير في التنمية الإجتماعية والاقتصادية والحضارية وموجهاتها.
6. الجمع بين البعد الإجتماعي والبعد التربوي
7. تحقيق فرص التدريب والتعليم لجميع السكان.
8. رفع المستوى الإقتصادي للمواطن فوق خط الفقر.
9. التأثير في بقية مراحل التعليم وحلقاته المتنوعة.
10. تعدد الخبرات والمهارات والمعلومات التي يكتسبها التلميذ.
11. يشكل الأساس في إعداد الثروة البشرية وإستثمارها.
12. إكتشاف قدرات الفرد ومهارته وإستعدادته وتوجيهها.
13. محاربة الأمية والقضاء على السلبية وتحقيق التنمية.
14. جودة التعليم الأساسي في إتاحة الفرصة لجميع الفئات الموجودة في المجتمع للتعليم ، ومحاربة الأمية وتأهيل القوة البشرية ودفع قدراتها ومهارتها الإنتاجية ومحاربة الفقر وتحقيق التربية الإجتماعية والسلوكية والإيمانية وتمكين التلميذ من مواصلة تعليمه في المراحل المتقدمة بمختلف تخصصاتها وضمان مستقبل مبشر للدول والشعوب.
أولت الإستراتجية القومية الشاملة للتعليم أهمية كبـري للتعليم الأسـاسي بين جميع مراحل التعليم العام والعالي لدوره في تعليم قاعدة كبيرة من الأطفال والشباب والكبار لذلك عملت على تحقيق الزامية التلعيم الأسـاسي وتعميمه وتعديل المناهج وأساليب التدريس والتقويم التربـوي وربطه بقضـايا المجتمع وحل مشكلاته وربطه بالتغيرات الحـادثة في القرن الحادي والعشرين في العالم من خلال الرؤية والتخطيط المستقبلي للتعليم للفترة من (2003-2007م). ( الإستراتجية القومية الشاملة للتعليم، 1992-2002م: ص67)
وظائف التعليم الأساسي:
تتعدد الوظـائف التي يقـوم بها التعليم الأسـاسي ويعمل على تحقيقهـا في الأطفـال والشبـاب والكبـار وتحقيق النمو المعرفي والمهـاري والوجـداني متمثلة في مجموعة من الوظـائف للتعليم تتضح في النقاط التالية: (إبراهيم،1992م: ص272)
1. زيادة العمر الإنتاجي لخريج المدرسة الأساسية.
2. إستثمار التلميذ الفرصة التلعيمية إلى اقصي درجة ممكنة.
3. تأهيل التلميذ بالمعارف والمهارات المهنية ومتطلبات البيئة.
4. المساهمة الإيجابية في محو الامية وتعليم الكبار.
5. بناء الإنسان المؤمن الملتزم بالسلوك السوي مع ربه ومجتمعه ورفع أمته.
6. بناء الإنسان المحب للعمل والعطاء الغير منقطع.
7. تحسين المستوى الصحي للفرد ورفع مستوي معيشته والعمل على تقدم المجتمع.
8. نقل المعرفة والإتجاهات والقيم إلى الأبناء.
9. تحقيق الرعاية النفسية لكل تلميذ وحل مشكلاته.
10. تأصيل المبادئ الخلقية وتحويلها إلى ممارسة عملية ومقاومة الجهات المؤثرة سلباً على النشء.
11. غرس المعايير والخبرات والسلوكيات التي يتطلبها الكبار والعمل والحياة اليومية في المجتمعات الحديثة.
12. تطوير شخصية الفرد في كافة الجوانب الشخصية والخلقية والبدنية والروحية والعسكرية والوجدانية.
13. تحويل الشعور الوطني في نفوس الناشئة وغرس روح الانتماء للوطن وتحمل المسئولية نحوه.
14. الإستفادة من الخبرات الإنسانية وتجارب السابقين ومعارفهم ونقلها للأجيال من خلال المدرسة الأساسية.
15. تامين حاجات الطفل المتنوعة وحاجات مجتمع البقاء والتقدم والرقي.
16. إكساب التلاميذ القدرة على فهم العلاقات الإجتماعية الصالحة وممارستها.
17. مساعدة التلميذ على إكتشاف قدراته وميوله وإستعداداته وتطويرها.
18. تنمية التفكير المنطقي والمنظم لدى التلاميذ من خلال إتاحة فرص النقد والتفكير والإختبار وبين إتجاهات متعددة للعمل والسلوك.
19. تمكين التلاميذ من تحصيل المعلومات وتذوقها وممارستها في الحياة.
متطلبات التعليم الأساسي: (محمد المزمل، 2004م)
للتعليم الأساسي متطلبات عديدة تؤثر في تنفيذ برنامج التعليم الأساسي والعملية التعليمية التربوية وتحقيق الأهداف والفلسفة الموضوعة للتعليم الأساسي وتتمثل في الاتي:
1. وضوح عام في الرؤية والمفاهيم والأهداف الخاصة للقائمين على أمر تنفيذه والمخططين له.
2. تحديد مفهوم التعليم الأساسي الذي سوف يتم العمل على أساسه.
3. تحديد مستوى التعليم ومقدراته التي تقدم للدارسين.
4. تحديد المدة الزمنية اللازمة لتقديم المجالات الدراسية للدراسين.
5. تحديد الفئات المستفيدة من التعليم الأساسي(تلاميذ، محو أمية، رياض اطفال، خلاوي).
6. إيجاد معلم ذو مواصفات وإعداد يتناسب في طبيعة التعليم الأساسي.
7. إيجاد وسائل توجيه وإرشاد شاملة للعملية التربوية والتعليمية.
8. إيجاد وسائل تعليمية تتناسب مع المجالات الدراسية للمعلم والدارس.
9. توفير أجهزة إعلامية تعمل على خدمة التعليم الأساسي وربطه بالمجتمع والدراسين.
10. بيان موقف التعليم الأساسي من التجارب السابقة والمستقبلية والإستعداد لها.
11. تحديد مستقبل الد ارسين من خلال الدراسة العلمية والمهنية وإستعدادتهم.
12. إيجاد الحلول البديلة لمقابلة معوقات التعليم الأساسي.
13. تطبيق أساليب تربوية تساعد على تحقيق أهداف التعليم الأساسي.
14. الإداريين بمختلف المستويات يكونوا على وعي لمضمون متطلبات التعليم الأساسي .
مشكلات التعليم الأساسي:(محمد دفع الله، 2006: ص68-69)
وجدت مشكلات عديدة تعترض خطوات تنفيذ التعليم الأساسي، وهذه المشكلات لاتقلل من أهمية وحيوية وفعالية التعليم الأساسي والتي تميزه عن التعليم الابتدائي وتحتاج هذه المشكلات إلى بذل الجهد من الجهات الإدارية والتنفيذية المسئولة عن التعليم الأساسي في تذليل المشكلات وإيجاد الحلول للمشكلات في تحقيق أهداف التعليم الأساسي وتتمثل هذه المشكلات في الاتي:
1. ضعف تمويل التعليم الأساسي من قبل الجهات المسئولة يؤثر سلباً في توفير البنيات ونشر التعليم الأساسي.
2. عدم الإهتمام بالمعامل والميادين يقلل من الإهتمام بالمناشط ذات الصلة بالعملية التربوية والتعليمية.
3. تقليدية الوسائل التعليمية وعدم توفرها يقلل من فعالية الدرس وجذب التلاميذ.
ضعف الإهتمام بالتعليم قبل المدرسي يقلل من قدرات التلاميذ التحصيلية والمهارية.
4. عدم تدريب معلم مرحلة الأساس يجعل أداء المعلم فاتر وفاقد الثقة لقدراته ودرجة إقناعه للتلاميذ.
5. إرتفاع تكلفة تدريب معلم مرحلة الأساس وإستغراق الزمن الطويل للدراسة الجامعية يؤدي إلى بطء التدريب.
6. صعوبة مفهوم وفلسفة التعليم الأساسي للمعلم والتلميذ والاسرة.
7. صعوبة تنفيذ المناهج التطبيقية العلمية لقلة الإمكانيات وضعف الخبرة.
بالنظر إلى مشكلات التعليم الأساسي نجد أن الاستراتيجية القويمة الشاملة للتعليم واجهتها مشكلات عديدة تمثلت في الاتي:
1. عجز المحليات عن الوفاء والإنفاق المالي على التعليم الأساسي.
2. إنعكاس الأوضاع المالية الصعبة على المعلم والعملية التعليمية.
3. إختلاف وتدني سن قبول التلاميذ بين الولايات.
4. إرتفاع نسبة الامية.
5. تدني الوضع الإقتصادي للمعلم.
6. ضعف الإهتمام بالمباني والتجهيزات المدرسية.
منهج مرحلة التعليم الأساسي:
في عام 1990م قام مؤتمر سياسات التعليم وحاجات العمل وأوصى بربط العلم بالعمل من خلال وضع تصور منهج مرحلة الأساس بالإرتكاز على مجموعة من القيم الإيمانية والسلوكية في المجالات العقائدية والفكرية والإجتماعية والسياسية كما تضمنت توجيهات المنهج التي تشير إلى تكامل المعرفة وإبراز الهوية وتوحيد الأمة ومراعاة التعدد الثقافي والدين والعرف وفق غايات وفلسفة التربية السودانية التي تقوم على التأصيل والتحديث، حيث تم بناء المنهج على تكامل المعرفة وربطها بالعقيدة ، وزود منهج كل مرحلة دراسية بالمعارف الدراسية للمتعلم في النشاط العلمي(إيمان، 2001م: ص15).
رأى خبراء المناهج بالمركز القومي للمناهج (بخت الرضا) أن يكون المنهج الحالي في السودان غير مقيد بإسلوب صياغة معينة وإنما يستفيد من إيجابيات التنظيمات في الصياغة المنهجية ويتفادى سلبياتها ويراعي التدرج في الإنتقال من المنهج المألوف (مواد منفصلة) إلى هذا المنهج حتى لا تحدث هزة في نظم التعليم(مشروع المنهج المقترح لمرحلة الأساس، بخت الرضا: 1992).
إنطلق منهـج الأساس من الغايـات والأهداف المحددة للتربيـة في السودان وإلتـزم بالموجهـات التي أوصى بها مؤتمر سياسات التعليم وهي (إيمان، 2001م: ص17):
1. تطبيق المنهج في جميع ولايات السودان وأن اللغة العربية هي لغة التدريس.
2. أن تعالج موضوعاته التنوع الثقافي والديني والعرفي بإسلوب يبرز الجوانب الإيجابية دعماً للوحدة الوطنية.
ويعتبر المنهج تجربة سودانية خالصة يستند أساسها على الموروث الحضاري للأمة السودانية بإنتمائها الإسلامي العربي الأفريقي ويستند على توجه الدولة وفلسفتها، أيضاً هو توليفة من منهج النشاط والخبرة ومنهج المواد الدراسية المنفصلة والمنهج المحوري.
محتوى منهج مرحلة التعليم الأساسي:
بنيت على أساس التكامل المعرفي بين المواد الدراسية التقليدية بحيث تذوب الحواجز بين الحقول المعرفية المختلفة عند معالجة موقف تعليمي معين منها تؤكد ترابط المعرفة وتكاملها في الحياة الطبيعية.
أكد عبد الرحمن (1997م) بأن هذا المنهج هو توليفة من منهج النشاط والخبرة ومنهج المواد الدراسية المنفصلة.
والمنهج المحوري أخذ من منهج النشاط للربط بين النظرية والتطبيق،ومن المواد المنفصلة دور المعلم الذي يقوم بالعملية التربوية، ومن المنهج المحوري الربط بين المواد.
وينتظر من هذا المنهج أن يعمل على تنمية المهارات والقدرات التي تتحقق من خلال المعارف والخبرات والتطبيقات المدرسية، جاء المنهج في خمسة محاور رئيسية تعتمد على النشاط والخبرة وهي:
1. محور الدين: ويشمل الدين الإسلامي والمسيحي.
2. محور اللغة: ويشمل اللغة العربية والإنجليزية.
3. محور الرياضيات.
4. محور الإنسان والكون.
5. محور الفنون التعبيرية.
6. محور الفنون التطبيقية.
وقسم المنهج إلى ثلاث حلقات:
الحلقة الأولى: من الصف الأول إلى الصف الثالث وهي مرحلة التمييز وهدفها التكيف مع النفس والبيئة الأسرية والمدرسية.
الحلقة الثانية: من الصف الرابع إلى الصف السادس وهي مرحلة الرشد وهدفها التكيف مع البيئة المحيطة والمجتمع.
الحلقة الثالثة: تشمل الصفين السابع والثامن وهي مرحلة التكيف وهدفها التفاعل الإيجابي مع المجتمع والبيئة والحياة وهي الحلقة التي تهم الباحثة لأنها تتضمن موضوع دراستها المتمثل في تقويم مقرر العلم في حياتنا للصف السابع وهو بداية الحلقة السادسة، والكتاب قبل النهائي لمحور الإنسان والكون،و نجد أن كل من الحلقات السابقة قسمت إلى محاور وهي محور الدين، اللغة، الرياضيات، الفنون التعبيرية،الدين، الفنون التطبيقية، الإنسان والكون. وكتابي العلم في حياتنا للصفين السابع والثامن وهو نهاية محور الإنسان والكون.
محور الإنسان والكون:
من أحدث المحاور التي قام مركز تطوير المناهج بإستحداثها وإصدارها، إذ أن هذه السلسلة تتسم بالخبرة والتكامل في المعرفة بين مواد أربعة هي: العلوم، الجغرافيا، التاريخ والبيئة، وتبدأ هذه السلسلة من الصف الثالث بكتاب الأشياء من حولنا و الصف الرابع بكتاب الإنسان يعمر الأرض، كتاب الأرض بيئة الحياة للصف الخامس كتاب الموارد للصف السادس، كتاب العلم في حياتنا للصفين السابع والثامن، وكتاب نحن والعالم الإسلامي للصف السابع، وكتاب نحن والعالم المعاصر للصف الثامن.
ورد في محور الإنسان والكون الصادر عن وزارة التربية والتعليم الأهداف الأساسية لمحور الإنسان والكون والمتمثلة في الآتي:
1. التعرف بالقوانين والنظم والعوامل المختلفة التي تحكم النشاط الإنساني وهو يقوم بدوره في تعمير الأرض ملتزماً بالشرائح التي تنظم علاقة الكائنات حتى لا يقوم الإفساد في الأرض ولكي يتحقق هذا الهدف يتحتم أن يتناول هذا المحور:
أ. سيرة الإنسان عبر التاريخ للإستفادة من دروس الماضي.
ب. التعرف على النظم والقوانين التي تحكم العلاقات بين الكائنات.
ج. التعرف على خصائص مكونات البيئة وكيفية توظيفها لخدمة الإنسان وهو يؤدي دوره كمستخلف في الأرض ومأمور بإعمارها.
2. التكامل المعرفي للتلميذ لتحقيق الأهداف السابقة ثم تناول الموضوعات في قالب أقرب إلى منهج حل المشكلات حيث تستخدمه المناهج والقوانين والمعلومات من كافة الحقول المعرفية المتنوعة مثل التاريخ، الجغرافيا، العلوم الطبيعية، الإقتصاد، البيئة والعلوم الصحية.
3. من المعلومات الأساسية إعتبار السودان محور الأحداث التاريخية، الجغرافية، الإقتصادية والبيئية والعلوم الصحية لذلك تم تناول الموضوعات التي لها صلة مباشر بالإنسان في السودان مؤثراً ومتأثراً بما حوله وهو منهج فيه تغيير لما كان سائداً في المناهج السابقة التي كانت تقوم على أساس غربي أوربي.
المبحث الثالث:
وصف مقرر العلم في حياتنا للصف السابع:
مفهوم العلوم الطبيعية:
هي مجموعة العلوم التي تبحث في الكون بمافيه من أحياء، جمادات، ومجرات، وما بينها من تفاعل وتداخل وإرتباط.
العلوم الطبيعية خمسة هي الفيزياء، الكيمياء،الاحياء، الجيولوجيا، علم الأرض، والفلك.
ويتفرع عن العلوم الطبيعية العلوم الطبية بمختلف فروعها والعلوم الزراعية والإرصاد الجوي( فضل السيد، 1997م: ص78).
الأهداف العامة لكتاب العلم في حياتنا للصف السابع (مرحلة التعليم الأساسي):
يؤكد المركز القومي للمناهج (1998م) أن أهداف كتاب العلم في حياتنا للصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي هي:
أولاً: الأهداف المعرفية
التعرف على:
1. القياس مفهومه ونظامه، وحداته، وقياس الكميات المختلفة والوحدات المستخدمة في قياسها.
2. الطاقة، ومفهومها، أشكالها، ومصادرها وتحولاتها من شكل لآخر الحرارة وقياسها ومقياسها، وحداتها، انتقال الحرارة أو تاثيرها على الأجسام والحرائق وأنواعها واثارها وكيفية تجنبها ومكافحتها.
3. الضغط مفهومه، فوائده، تطبيقاته، وحفظ السوائل وانتقاله وتطبيقاته.
4. الالات البسيطة والروافع والمحركات ومفهومها وأنواعها وإستعمالاتها والمستوى المائل واستعمالاته والمحركات وأنواعها ومبدا رد الفعل والالات رد الفعل وتركبيها وطريقة عملها.
5. المغنطيسية مفهومها والمواد المغنطيسية الأرضية والإنحراف المغنطيسي.
6. الكيمياء ومفهومها أثرها على حياتنا المادة وتقيميها والذرة وتركيبها والوزن والرقم الذري والفلزات واللافلزات السبائك والعناصر والمركبات والمخاليط كما سنتعرف ايضاً على الإحتراق ومفهومه والعوامل المساعدة على الإحتراق وأنواعه.
7. في الوحدة الأخيرة سنتعرف على وحدة بناء الكائن الحي ومفهوم الخلية ومكوناتها، ووظائف مكوناتها ومقارنة بين الخلية النباتية والحيوانية والكائنات المجهرية ومفهومها، والفطريات أنواعها وتركيبها وفوائدها، كما ستنعرف على التكاثر في الإنسان ومفهومه والغاية منه وتركيب الأعضاء التناسلية في الإنسان ووظائف مكوناتها والتلقيح والإخصاب وتطور الجنين داخل الرحم، ومراحل البلوغ ومظاهرة وتكوين الأمشاج وصحة الجهاز التناسلي.
ثانياً: المهارات
يعمل الكتاب على اكساب التلميذ مهارة
1. تخطيط وتصميم التجارب العلمية واجراء ها بمساعدة المعلم.
2. تدوين وجمع المعلومات والملاحظات والقدرة على الاستنتاج وتفسير الظواهر.
3. استخدام التفكير العلمي في التفكير.
ثالثاً: الإتجاهات
1. تقدر جهود العمل والعلماء.
2. تعميق أثر العلوم والتقنية في حل المشكلات.
3. تنمية الميول والإتجاهات الإيجابية التي تساعده في إستثمار وقت فراغه.
4. تنمية شخصية المتعلم بصورة مرنة تساعده على التفاعل الإيجابي ومرشد المعلم للعلم في حياتنا للصفين السابع والثامن.
أسلوب تنظيم كتاب العلم في حياتنا:
تم تنظيم الكتاب وفق الصورة المعدلة لمنهج المواد الدراسية المتفصلة وهي منهج المجالات الواسعة حيث تم الدمج فيه بين الفروع المتقاربة( فيزياء- كيمياء- أحياء) بهدف تفسير التعلم للمتعلمين وقد تم توزيع هذه الفروع في الكتاب بالنسب المئوية الموضحة في الجدول ادناه:

المادة
الفيزياء
الكيمياء
الاحياء
المجموع
عدد الحصص
46
25
12
83
النسب المئوية
53.7
31.5
14.8
100%

أما من حيث محتواه فقد ركز الكتاب على معالجة البعد العلمي للعلاقة بين الإنسان والكون، العلاقة المتبادلة بينهما.
وتعتمد الدراسة على مبدأ التكامل بين محور الإنسان والكون والمحاور الأخرى.
زود الكتاب بالرسوم والإيضاحات والأنشطة والأمثلة والتمارين والتدريبات المختلفة كمواد معينة على الدراسة.
صممت الأنشطة بطريقة مبسطة لكي يتمكن المعلمون والطلاب من الإستفادة من المواد البيئية المحلية للقيام بها.
الصور والرسومات تحتاج إلى تلوين لكي تكون جاذبة وواضحة للتلاميذ.
الكتاب يشتمل على سبعة وحدات متدرجة في شكل المواضيع بدأ من مفهوم القياس والطاقة والضغط والآلات البسيطة والمغنطيسية والكيمياء، وانتهاء بوحدة بناء الكائن الحي.
الطباعة غير واضحة في بعض الموضوعات حجم بنط الطباعة لايتناسب مع مقدرة التلاميذ على القراءة.
الطباعة تحتاج لوضوح أكثر، حجم الكتاب ووزنه مناسب وغلافه جذاب.
مرشد المعلم:
يهدف إلى تزويد المعلم ببعض المؤشرات التي تساعده في تدريس المقررات وفق إستراتيجية التدريس القائمة على النشاط والخبرة والممارسة، مادة المرشد وموجهاته بدرجة من المرونة يشرح للمعمل طريقة التصرف وفق متعطيات الواقع الذي يعيشه بما يساعد على تجاوز الإطر الضيقة، ويحتوى المرشد على إرشادات عامة تتصل بالمبادئ العامة والخطة الدراسية ومداخل الدروس والأنشطة اللازمة وبعض المواد لتدريس المقرر.
أهداف المفردات:
1. الافكار والمفاهيم الأساسية لكل وحدة من الوحدات.
2. خطة توزيع الحصص على مدار السنة.
3. نماذج لتحضير بعض الدروس تعين المعلم على كتابة الخطة.
كل هذه المحتويات لا تغني المعلم عن القراءة المتأنية للمقرر وتطوير صياغة أهدافه وفق معطيات الواقع والاجتهاد في جمع الوسائل والعينات المناسبة ومواد البيئة المحلية حيثما يتوفر له والنظر إلى الطرق والأساليب المناسبة ووسائل التقويم المناسبة للمخرجات التربوية بالصورة التي تساعد في اعطاء مؤشرات صحيحة لأداء التلاميذ (مرشد العلم في حياتنا للصفين السابع والثامن: ص14-28).
ثانياً: الدراسات السابقة
مقدمة:
بالتربية والتعليم تسمو الأمم وتزدهر الحضارات و تتحقق الأهداف في التطور والرقي، لذلك جاء الإهتمام بالأهداف، ومحتوى المناهج والمقررات الدراسية المنفذة بالكتاب المدرسي متضمن لذلك المحتوى وتقويمه وإعداده وإخراجه أمراً هاماً وبالغ الأهمية، وقد قامت عدة دراسات محلية وعالمية للاهتمام بهذا الأمر منها دراسات ذات صلة مباشرة وأخرى غير مباشرة، ورتبت الباحثة الدراسات السابقة بالبعد الجغرافي والزمني ومنها الدراسات التالية:
أولاً: الدراسات السودانية
1. دراسة عفاف محمد على عبد الساتر(2008م)
عنوان الدراسة: تقويم محتوى مقرر الدراسات الإجتماعية بكتاب الإنسان والكون(نحن والعالم المعاصر) للصف الثامن من التعليم الأساسي في ضوء بعض مفاهيم التفاهم الدولى والسلام العالمي، رسالة ماجستير غير منشورة، جامعة الزعيم الازهري- كلية التربية.
أهداف الدراسة: هدفت الدراسة إلى تحليل وتقويم مقرر الإنسان والكون نحن والعامل المعاصر بالصف الثامن مرحلة التعليم الأساسي الطبعة المنقحة(2006م) في ضوء بعض مفاهيم التفاهم الدولي والسلام العالمي للوقوف على مدى احتواء المقرر على تلك المفاهيم وملائمتها لخصائص نمو تلميذ الصف الثامن، وقد إستخدمت الباحثة المنهج الوصفي التحليلي وكانت أداة الدراسة الإستبانة المعيارية والمقابلة الشخصية.
أهم النتائج:
1. يحتوى مقرر نحن والعالم المعاصر على بعض مفاهيم التفاهم الدولي والسلام العالمي.
2. تلميذ الصف الثامن بمرحلة الأساسي مهيأ لاستيعاب كم اكبر من مفاهيم التفاهم الدولي والسلام العالمي حسب خصائص نموه.
أهم التوصيات: إعادة النظر في مقرر موضوع الدارسة ومقررات الإنسان والكون عامة في ضوء مفاهيم التفاهم الدولي وتنمية ثقافة السلام العالمي.
إتفقت الدراسة الحالية مع هذه الدراسة في إستخدام المنهج الوصفي وأداة المقابلة، وإختلفت الدراسة السابقة عن هذه الدراسة في إستخدام الإستبانة المعيارية.
2. دراسة فتح الرحمن فضل المولي عبد القادر(2007م):
عنوان الدراسة: )تحليل وتقويم محتوى منهج الرياضيات الحلقة الثالثة بمرحلة التعليم الأساسي بالسودان)، رسالة دكتوراة غير منشورة، جامعة الزعيم الأزهري كلية التربية.
أهداف الدراسة: هدفت الدراسة إلى تحليل وتقويم منهج الرياضيات الحلقة الثالثة بمرحلة التعليم الأساسي، وذلك من خلال معرفة مدى تحقيق المنهج لأهداف تدريس الرياضيات ومعايير واسس تنظيم المحتوى، وإرتباطه بالوسائل التلعيمية وطرق التدريس ووسائل التقويم، والتعرف على الصعوبات التي تواجه تدريس الرياضيات، بالاضافة إلى تحليل محتوى كتابي الصفين السابع والثامن بمرحلة التعليم الأساسي في ضوء مكونات المادة التعليمية.
وقد إستخدم الباحث المنهج الوصفي التحليلي وأداة الإستبانة لجمع المعلومات.
أهم النتائج:
1. إن أهداف منهج الرياضات للحلقة الثالثة بمرحلة التعليم الأساسي تتفق مع الأهداف العامة لمرحلة التعليم الأساسي.
2. محتوى منهج الرياضيات الحلقة الثالثة بمرحلة التعليم الأساسي معايير إختيار المحتوى واسس التنظيم.
3. تستخدم الطريقة الاستنتاجية في معظم مدارس مرحلة الأساسي عند تدريس مادة الرياضيات للحلقة الثالثة.
4. أن السبورة هي الوسيلة التي تستخدم بدرجة كبيرة عند تدريس منهج رياضيات الحلقة الثالثة.
أهم التوصيات:
1. ضرورة مراعاة الفروق الفردية بين التلاميذ عند وضع المناهج.
2. العمل على ربط موضوعات محتوى منهج رياضيات الحلقة الثالثة بمرحلة التعليم الأساسي بظروف البيئة واحتياجاتها والإهتمام بمشكلات التلميذ.
3. الإهتمام باستخدام الوسائل الحديثة عند تدريس منهج الرياضيات.
إتفقت الدراسة الحالية مع هذه الدراسة في إستخدام المنهج الوصفي وأداة الإستبانة وإختلفت معها في إستخدام المقابلة الشخصية.
3. دراسة أبو القاسم حسن عبد الله على(2006م):
عنوان الدراسة: تحليل وتقويم كتاب الإنسان والكون للصف الخامس بمرحلة التعليم الأساسي، رسالة ماجستير غير منشورة، جامعة الزعيم الازهري- كلية التربية.
أهداف الدراسة: هدفت الدراسة إلى التعرف على علاقة أهداف كتاب الإنسان والكون للصف الخامس بأهداف مرحلة التعليم الأساسي، وذلك لمعرفة رأي المعلمين والمعلمات حول محتوى الكتاب المقرر وأساليب التدريس المستخدمة للكتاب، والوسائل التعليمية والتعرف على أساليب التقويم المستخدمة بالاضافة إلى التعرف على طريقة إخراج الكتاب، إستخدم الباحث المنهج الوصفي التحليلي وكانت أداة جمع المعلومات هي الإستبانة.
أهم النتائج:
1. أهداف كتاب الإنسان والكون للصف الخامس بمرحلة التعليم الأساسي تناسب معايير الأهداف التربوية لمرحلة الأساسي.
2. المعايير المستخدمة في إختيار تنظيم محتوى كتاب الإنسان والكون غير دالة بدرجة كبيرة.
3. تعتبر الطريقة الاستنباطية من الطرق المستخدمة لتدريس كتاب الإنسان والكون بدلالة كبيرة.
4. عدم وجود دلالة واضحة لتنوع الأنشطة والتدريبات بالكتاب.
5. تبرز الأسئلة المقالية بكتاب الإنسان والكون للصف الخامس.
أهم التوصيات:
1. الإهتمام بالبيئة المحلية للمتعلمين في محتوى المادة التعليمية التي تناسب المرحلة العمرية للمتعلمين وتثير اهتماماتهم.
2. وضع الأنشطة والتدريبات بالكتاب المقرر بطريقة يسهل تنفيذها بدلالة واضحة لتسهم في عملية التقويم.
3. ضرورة توفر اسس التصميم الفني للكتاب المقرر ليناسب المتعلمين في المرحلة العمرية المحددة.
4. دراسة محاسن محمد على الشيخ(2006م):
عنوان الدراسة: دراسة تقويمية لبرنامج النشاط المدرسي بمدارس مرحلة الأساسي الحكومية( محلية أمد رمان)، رسالة ماجستير التربية في المناهج وطرق التدريس، غير منشورة، جامعة الخرطوم- كلية التربية.
أهداف الدراسة: الهدف الأساسي من هذه الدراسة هو تقويم برنامج النشاط المدرسي بمدارس مرحلة الأساسي الحكومية في محلية أمد رمان، بغرض التعرف على أهدافه، محتواه، أساليب تدريسه، تقويمه والمشكلات التي تواجه تنفيذه مع تقديم بعض التوصيات التي يمكن أن تساعد في التطوير.
منهج الدراسة: اتبعت الباحثة المنهج الوصفي لأجراء هذه الدراسة، وكانت أداة الدراسة هي الإستبانة والمقابلة الشخصية.
أهم النتائج:
في ضوء نتائج الدراسة والتي من شانها أن ترفع مستوى النشاط المدرسي وتذلل العقبات والمشكلات التي تواجه ممارسة النشاط المدرسي وتحقق الأهداف المنشودة توصلت الدراسة للنتائج الآتية:
1. أن أكثر الأهداف تحقيقاً في برامج النشاط المدرسي هو هدف تنمية روح الجماعة من خلال التعاون في العمل وتحديد المسئولية، وأقل هذه الأهداف تحققاً هو هدف روح التعاون بين الشعوب عن طريق المنافسات الخارجية المشتركة.
2. تبين من النتائج أن أنواع النشاط المدرسي التي تمارس غالباً هي دوري الفصول وجمعية القران الكريم والتي تمارس نادراً في جمعية براعم السودان.
3. أما بالنسبة للمشكلات التي تواجه ممارسة النشاط المدرسي فقد جاءت مشكلة ضعف الميزانية المخصصة للأنشطة، ومشكلة عدم وجود صلة بين برامج النشاط والبيئة المحيطة ومشكلة عدم توافر الكتب والمراجع التي يمكن الرجوع إليها عند إعداد برامج النشاط، في الترتيب الأول بالنسبة للمشكلات.
أهم التوصيات: على ضوء النتائج التي تحصلت عليها الباحثة توصلت إلى توصيات منها:
1. الإهتمام بتحقيق الأهداف التربوية لهؤلاء التلاميذ التي ثبت من النتائج أنها متوفرة بدرجة كبيرة.
2. زيادة الإهتمام بأنواع النشاط المدرسي التي تبين أنها موجودة بدرجة متوسطة ولكن ممارستها قليلة مثل يوم الآباء والأمهات.
3. أن يتم تخطيط مناهج النشاط المدرسي بأهداف واضحة ومحتوى محدود.
4. أن تحدد ميزانية خاصة بالنشاط المدرسي.
5. توصي الباحثة بضرورة نشر نتائج البحوث التربوية بالنشاطات المدرسية حتى تعم الفائدة.
6. ضرورة الإهتمام بالتدريب الفعال والمستمر للموجهين والمشرفين على النشاط المدرسي.
7. إعداد دليل يسترشد به المعلم في تدريس برامج النشاط المدرسي.
إتفقت الدراسة الحالية مع هذه الدراسة في إستخدام المنهج الوصفي وأداتي الأستبانة و المقابلة الشخصية، وأن كلا الدراستين بمرحلة الأساس، وإختلفت عنها في تقويم مقرر العلوم بمرحلة الأساس بينما تمت الدراسة السابقة بتقويم النشاط المدرسي بمرحلة الأساس.
5. دراسة حنان برير يوسف(2005):
عنوان الدراسة: تقويم محتوى كتاب العلم في حياتنا( محور الإنسان والكون) للصف الثامن لمرحلة الأساسي في ضوء أهداف الاستراتجية القومية الشاملة، ماجستير، غير منشورة، جامعة الخرطوم، كلية التربية.
أهداف الدراسة: تهدف إلى مدى فاعلية محتوى كتاب العلم في حياتنا لتحقيق لأهداف الاستراتجية القومية الشاملة للتربية والتعليم وللحصول على نتئج علمية وعملية تكون لها المساهمة الفاعلة في تطوير المنهج وتحقيق أهدافه، وإستخدمت الباحثة المنهج الوصفي وتحليل الإستبانة.
أهم النتائج:
1. تحقيق كتاب العلم في حياتنا للصف الثامن أهداف محور الإنسان والكون.
2. محتوى كتاب الإنسان والكون جاء محققاً لأهداف الاستراجية القومية الشاملة للتربية والتعليم.
أهم التوصيات
1. مراجعة محتوى كتاب العلم في حياتنا للصف الثامن لتوضيح الاخطاء.
2. الإهتمام بتلوين الرسومات والصور الايضاحية.
3. اجراء دراسة تجريبية على المقررات قبل تعميمها.
إتفقت الدراسة الحالية مع هذه الدراسة في إستخدام المنهج الوصفي وأداة الأستبانة، وتقويم مقرر محور الإنسان والكون بمرحلة الأساس وإختلفت عنه في إستخدام المقابلة الشخصية وتقويم محور الإنسان والكون بالصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي.
6. دراسة النور عبد المجيد على(2004م):
عنوان الدراسة: واقع التربية الصحية في محتوى محور الإنسان والكون ومحور الفنون التطبيقية بمرحلة الأساس بالسودان، رسالة ماجستير غير منشورة، جامعة السودان للعلوم والتكنلوجيا، كلية التربية.
أهداف الدراسة: هدفت الدراسة إلى تصميم معيار لمفاهيم التربية الصحية التي ينبغي تضمينها في محتوى كتب محور الإنسان والكون ومحور الفنون التطبيقية للحلقة الثانية بمرحلة الأساسي وتحليل الكتب المذكورة للتعرف على واقع تضمنت مفاهيم التربية الصحية في ضوء معيار مفاهيم التربية الصحية، إستخدم الباحث المنهج الوصفي وإستخدم إسلوب تحليل المحتوى كأداة لتحليل واقع التربية الصحية في محور الإنسان والكون والفنون التعبيرية وقائمة معيارية لمفاهيم التربية الصحية.
أهم النتائج:
1. مفاهيم التربية الصحية في محتوى محور الإنسان والكون ومحور الفنون التطبيقية للحلقة الثانية بمرحلة الأساسي تفتقر إلى الاستمرارية والتتابع، ونال محور البيئة والمحافظة على التوازن في توزيعها صحتها أعلي تكرار من مجموع تكرارات المفاهيم الصحية التي وردت في كل الكتب التي يشملها التحليل.
2. أي محور صحة الإنسان قد ورد في جميع الكتب التي شملها التحليل ممايؤكد اهميته.
إتفقت الدراسة الحالية مع هذه الدراسة في إستخدام المنهج الوصفي وأن كلا الدراستين هدفت إلى تقويم مقررات في محور الإنسان والكون وإختلفت هذه الدراسة في إستخدم طريقة تحليل المحتوى بينما إستخدمت الدراسة الحالية أداتي الإستبانة والمقابلة الشخصية.
7. دراسة سامية آدم محمد عبد الله(2003م)
عنوان الدراسة: التقويم المستمر وأثـره على التحصيل الدراسي في مـادة الاحيـاء لـدى طـلاب المرحلة الثـانوية، رسـالة مـاجستير غير منشـورة، جامعة الخرطوم- كلية التربية.
أهداف الدراسة: تهدف الدراسة للتعرف على اسلوب التقويم المستمر باستخدام الإختبارات المتكررة كاسلوب حديث واثره على تحصيل طلاب المرحلة الثانوية في مادة الاحياء، مقارنة باسلوب التقويم النهائي.
إستخدمت الباحثة المنهج التجريبي وكانت الأداة الإختبار التحصيلي.
أهم النتائج:
وجود فروق ذات دلالة احصائية بين متوسطات المجموعة الضابطة ان لم يتعرض للتقويم ممايدل على فعالية التقويم المستمر في تحسين المستوى التحصيلي لطلاب المرحلة الثانوية في مادة الاحياء.
أهم التوصيات:
1. إجراء دراسات لاحقة حول استخدام اسلوب التقويم المستمر في مواد دراسية اخرى في كافة المراحل الدراسية.
2. إستخدام إسلوب الإختبارات المتكررة الاسبوعية بدلاً عن الإختبارات الشهرية.
إتفقت الدراسة الحالية مع هذه الدراسة في تقويم منهج العلوم وإختلفت هذه الدراسة عن الدراسة الحالية في إستخدام المنهج التجريبي وأداة الإختبار التحصيلي بينما إستخدمت الدراسة المنهج الوصفي وأداتي الإستبانة والمقابلة الشخصية وأن هذه الدراسة في المرحلة الثانوية والدراسة الحالية في مرحلة الأساس.
8. دراسة أمل نصر الدين بدوي محمد (2003م)
عنوان الدراسة: تقويم نتاجات التعلم في تدريس موضوعات العلوم الطبيعية بمرحلة التعليم الأساسي في ولاية الخرطوم، رسالة دكتوراة غير منشورة، جامعة الخرطوم- كلية التربية.
أهداف الدراسة: تهدف الدراسة إلى تقويم نتاجات التعلم في تدريس العلوم.
منهج الدراسة: إتبعت الباحثة المنهج الوصفي التحليلي وكانت أداة الدراسة الإستبانة.
أهم النتائج:
1. تدل النتائج الإحصائية على أن معلم العلوم في مرحلة الأساس غير معد إعداداً تربوياً متكاملاً وغير وغير ملم بطبيعة العلم ومجالاته.
2. تدل النتائج على أن معلم العلوم متحمس على إستخدام أساليب متعددة لتعزيز مدى لتعلم في تدريس العلوم.
أهم التوصيات:
1. ضرورة الإهتمام بإعداد المعلم في كليات التربية وإلمامه بطبيعة العلم ومجالاته.
2. على المسؤلين إقامة دورات تدريبية أثناء الخدمة.
3. ضرورة إستخدام الوسائل التعليمية.
إتفقت الدراسة الحالية مع هذه الدراسة في إستخدام المنهج الوصفي وأداة الإستبانة، وأن كلا الدراستين في مرحلة الأساس وإختلفت الدراسة الحالية عن هذة الدراسة في إستخدام أداة المقابلة.
9. دراسة عزيزة يوسف محمد(2002م)
عنوان الدراسة: تحليل وتقويم مقرر الحلقة الثانية رياضات من كتاب الصف الخامس بمرحلة الأساس بالسودان، رسالة ماجستير غير منشور، جامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا- كلية التربية.
أهداف الدراسة: تهدف الدراسة إلى الوقوف على الموضوعات الحديثة التي ادخلت في محتوى مقرر الصف الخامس ومدى تحقيقه لأهداف الرياضيات وأثره في تنمية القدرات والمهارات المعرفية والوجدانية لتلاميذ الصف الخامس بمرحلة الأساس ومدى توافق محتوى مقرر الصف الخامس لأسس ومعايير بناء المنهج.
إستخدمت الباحثة المنهج الوصفي وكانت أداة جمع المعلومات الإستبانة وتدريبات وأسئلة توجه للطلاب وتحليل الكتاب موضوع الدراسة وفقاً للتتابع والإستمرار.
أهم النتائج:
1. محتوى الرياضيات يعمل على ترسيخ المفاهيم بدرجة كبيرة.
2. حقق المحتوى أهداف تدريس الرياضيات الموضوعية في دليل المعلم للصف الخامس.
3. تم التحقيق للأهداف بدرجة كبيرة، وفي المهارات الرياضية.
4. تساعد على تنمية القدرات المعرفية والمهارية والوجدانية.
5. يخضع لمنهج النشاط والخبرة.
إتفقت الدراسة الحالية مع هذه الدراسة في إستخدام المنهج الوصفي والإستبانة كأداة لجمع المعلومات، وأن كلا الدراستين في مرحلة الأساس وإختلفت هذه الدراسة عن الدراسة الحالية في إستخدام أكثر من أداة لجمع البيانات مثل الإختبار وتحليل المحتوى وفي المقرر الذي تناولته.
10. دراسة غادة محمد الحسن(2002م)
عنوان الدراسة: تقويم المفاهيم الأساسية للعلوم الطبيعية لكتاب الإنسان والكون للصف السادس بمرحلة التعليم الأساسي في السودان، رسالة ماجستير غير منشورة، جامعة الخرطوم- كلية التربية.
أهداف الدراسة: هدفت الدراسة إلى تقويم المفاهيم الأساسية للعلوم الطبيعية في كتاب الإنسان والكون للصف السادس بالسودان والتعرف على مدى اسهام الكتاب في تعلم التلاميذ للمفاهيم الأساسية للعلوم الطبيعية من خلال وجهة نظر المعلمين والموجهين التربويين.
إستخدمت الباحثة المنهج الوصفي وأداتي الإستبانة والمقابلة.
أهم النتائج:
1. تساهم المفاهيم العلمية للعلوم الطبيعية بالكتاب في تمية القدرات العقلية للتلاميذ.
2. تساهم المفاهيم العلمية الموجودة بالكتاب في بعض أهداف التربية.
أهم التوصيات
1. إعادة النظر في التسلسل المنطقي والعلمي للمفاهيم العلمية للعلوم الطبيعية الواردة في الكتاب ويقيد بالتسلسل.
2. توفير الامكاات بالمدارس لمساعدة المعلمين على أداء دورهم بالكامل في توصيل المفهوم العلمي للتلاميذ.
إتفقت الدراسة الحالية مع هذه الدراسة في إستخدام المنهج الوصفي وأداتي الإستبانة والمقابلة، وأن كلا الدراستين في مرحلة الأساس، وتقويم مقرر الإنسان والكون، وإختلفت عنها في تقويم كل جوانب العملية التعليمية.
11. دراسة مني مصطفي خوجلي(2000م).
عنوان الدراسة: منهج العلوم الطبيعية بمرحلة الأساس بالسودان( دراسة تحليلية تقويمية) في ضوء التوجه الإسلامي للعلوم الطبيعية، رسالة دكتوراة التربية في المناهج وطرق التدريس غير منشورة، جامعة الخرطوم- كلية التربية.
أهداف الدراسة: تهدف هذه الدراسة إلى تحليل وتقويم منهج العلوم الطبيعية بمرحلة الأساس بالسودان من الصف الرابع وحتي الثامن الذي وضع عام 1997م على ضوء التوجيه الإسلامي للعلوم الطبيعية، بغرض التعرف إلى أي مدى ارتبط المنهج من ناحية اعداده العلمي والتربوي بالدين وكذلك مدى كفاءة المعلمين في أساليب التدريس وحجم الامكانات المتاحة لتحقيق الأهداف المقصودة.
منهج الدراسة: وقد اتبعت الباحثة المنهج الاستنباطي، والمنهج التاريخي، والمنهج الوصفي، وأداة الإستبانة لجمع المعلومات.
أهم النتائج: وبعد تحليل محتوى الاستبانة باستخدام النسب المئوية توصل إلى الاتي:
1. يتمكن المتعلمون من الاستفادة من كتاب العلوم الطبيعية وذلك لوضوح الرسومات والكتابة وجودة الورق المستعمل.
2. نجح المنهج من ربط المواد بعضها ببعض مما يسهل على المتعلم الاستفادة منها.
3. لم يتمكن المهج من ربط المادة العلمية بالدين حيث لايتمكن المتعلم من الاستفادة من هذا المنهج من الناحية الدينية بدون مساعدة المعلم.
4. تساعد أساسليب التدريس المتبعة على تحقيق أهداف التوجيه الإسلامي للمنهج.
5. تفتقر المدراس إلى الوسائل التعليمية والمعامل المجهزة والمكتبات العلمية.
6. يهتم المنهج بالبيئة ويربط التلاميذ بالبيئة المحلية وبالمجتمع السوداني.
7. قلة الامكانات وعدم توفر المعلمين الاكفاء وازدحام الفصول يعيق من تحقيق أهداف التوجيه الاسلامي للعلوم الطبيعية.
8. إعادة صياغة وتطوير من حيث الرؤية الايمانية في تحقيق الأهداف المنشودة لتوجيهه توجيهاً اسلامياً.
أهم التوصيات:
1. ضرورة العناية بالاعداد الفني للمنهج الدراسي من حيث الفهرسة والاشكال والرسومات التي تساعد المتعلم على فهم المادة وتحسين اللغة وتنقيتها من الاخطاء اللغوية حتى يكون الكتاب سهل في الاستفادة منه ومفيداً للمتعلم.
2. الإهتمام بتحقيق الأهداف المنشودة بربط المادة العلمية مع مراعاة الاسلوب الايماني الذي يبعث معاني الدين ويربطه بقوة كل ما يتعلمه المتعلم.
إتفقت الدراسة الحالية مع هذه الدراسة في إستخدام المنهج الوصفي والإستبانة كأداة لجمع المعلومات، وأن كلا الدراستين تهتم بتقويم مقررات مرحلة الأساس ومنهج العلوم وإختلفت عنها في إستخدام أداة المقابلة الشخصية وأن هذه الدراسة إستخدمت أكثر من منهج مثل المنهج الإستنباطي والمنهج التاريخي، وإستخدمت أداة تحليل المحتوى.
ثانياً: الدراسات العربية
1. دراسة سعد أحمد عبد القادر السكارنة(2005م)
عنوان الدراسة: مستوى فهم معلمي العلوم في المرحلة الأساسية لمفاهيم العلم والتكنولوجيا والتفاعل فيما بيها وبين المجتمع، رسالة ماجستير غير منشورة، جامعة الزعيم الازهري - كلية التربية.
أهداف الدراسة: هدفت الدراسة لمغرفة مستوى فهم معلمي علوم المرحلة الأساسية في محافظة عمان لتتفاعل بين العلم والتكنولوجيا والمجتمع.
وإستخدم الباحث المنهج الوصفي وأداة الإستبانة.
أهم النتائج: هنالك نسبة كبيرة من المعلمين يمتلكون وجهات نظر غير واقعية لمفاهيم العلم والتكنولوجيا والمجتمع.
أهم التوصيات:
بناء مناهج العلوم المدرسية وخاصة مرحلة التعليم الأساسي بحيث تكون قائمة على معني العلم والتكنولوجيا والمجتمع.
إتفقت الدراسة الحالية مع هذه الدراسة في إستخدام المنهج الوصفي وأداة الإستبانة، وإختلفت عنها في إستخدام أداة المقابلة الشخصية.
2. دراسة محمد اسماعيل محمد زياد(2004م):
عنوان الدراسة: أثر مادة العلوم في إكساب طلبة التعليم الأساسي المفاهيم البيئية في محافظة الزرقاء، رسالة ماجستير غير منشورة، جامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا- كلية التربية.
أهداف الدراسة: تهدف الدراسة إلى التعرف على أثر مادة العلوم العامة في إكساب طلبة التعليم الأساسي لمفاهيم البيئة في محافظة الزرقاء والتعرف على فهم الطلاب للقضايا البيئية.
إستخدم الباحث المنهج الوصفي وأداة الإختبار التحصيلي.
أهم النتائج:
1. إرتفاع إدار طلاب الصف العاشر عن نظرائهم في الصف الخامس لدى الإناث المعرفة البيئية لديهن متحسنة.
2. يوجد تحسن في مستوى المعرفة البيئة يكتسبه الطلبة من خلال المقررات الدراسية في منهج العلوم الذي يدرسونه في المرحلة الأساسية.
أهم التوصيات:
1. تعميق المعرفة البيئية للتلاميذ.
2. تفصيل أساليب تدريس التربية البيئية.
3. تكثيف الأنشطة في حماية البيئة.
4. تدريب المعلمين على تدريس التربية البيئية.
إتفقت الدراسة الحالية مع هذه الدراسة في إستخدام المنهج الوصفي، وأن كلا الدراستين تهتم بتقويم مقررات مرحلة الأساس ومادة العلوم، وإختلفت الدراسة الحالية عن هذه الدراسة في إستخدام أداتي الإستبانة والمقابلة الشخصية.
3. دراسة إيمان على الخنان الكعاينة(2000م):
عنوان الدراسة: دراسة تقويمية لكتاب اللغة العربية للصف الخامس الأساسي في الاردن من وجهة نظر المعلمين والمعلمات، رسالة ماجستير، غير منشورة، جامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا- كلية التربية.

أهداف الدراسة: تهدف الدراسة إلى الاتي:
التعرف على تقويم الكتاب من حيث مدى ملائمته باعتباره أداة رئيسية لتعلم اللغة وفروعها.
التعرف على جوانب القوة والضعف المختلفة للكتاب لتكون لدى صانعي القرارات في وزارة التربية والتعليم صورة واضحة عنه.
إتبعت الباحثة المنهج الوصفي وإستخدمت الإستبانة كأداة لجمع المعلومات.
أهم النتائج:
1. تطابق وجهة نظر كل من المعلمين والمعلمات حول ملائمة الكتاب للطلاب باعتباره أداة من أدوات التعلم.
2. تطابق وجهة نظر كل من المعلمين والمعلمات حول أبعاد الكتاب التي تشمل الشكل العام، الإخراج الفني، المحتوى، اللغة، طريقة العرض، الوسائل التعليمية، أسئلة التقويم.
إتفقت الدراسة الحالية مع هذه الدراسة في إستخدام المنهج الوصفي وأداة الإستبانة وأن كلا الدراستين إهتمت بتقويم مقررات مرحلة الأساس وإختلفت الدراسة الحالية عن هذه الدراسة في إستخدام أداة المقابلة الشخصية.
4. دراسة وجيه قاسم محمد القاسم(1999م):
عنوان الدراسة: تقويم منهج وكتب الكيمياء المقررة لتلاميذ المرحلة الأساسية في الأردن، رسالة دكتوراة، غير منشور، جامعة الخرطوم- كلية التربية.
أهداف الدرسة: هدفت الدراسة إلى تقويم منهج وكتب الكيمياء المقررة لتلاميذ المرحلة الأساسية في الاردن للصف العاشر أساس والصعوبات التي واجهت المعلمين.
إستخدم الباحث المنهج الوصفي وأداة الإستبانة.
أهم النتائج:
1. يحقق كتاب الكيمياء أهداف المنهج ويلبي حاجات التلاميذ بدرجة كبيرة ولكن يلبي المتطلبات العلمية أو شروط الفاعلية في الموقف التعليمي بدرجة متوسطة.
2. المعلمين يواجهون صعوبات عديد منها ضعف التلاميذ في اللغة العربية والرياضيات وعدم تغمسهم للدور النشط الذي تتطلبه منهم الكتب الجديدة.
3. المعلمين يعانون من عدم وجود نظام الحوافز والتشريعات التي تساعدهم على انضباط التلاميذ.
إتفقت الدراسة الحالية مع هذه الدراسة في إستخدام المنهج الوصفي وإستخدام أداة الإستبانة وأن كلا الدراستين إهتمت بتقويم مرحلة الأساس وإختلفت الدراسة الحالية عن هذه الدراسة في إستخدام المقابلة الشخصية.
5. دراسة محمود حسن محمود الأستاذ(1997م):
عنوان الدراسة: أثر إستخدام إسلوب الإستقصاء في تدريس العلوم على التحصيل الدراسي والإبداع العلمي لدي طلاب الصف الثامن الأساس بمدارس وكالة الغوث بقطاع غزة، فلسطين، مقارنة بإستخدام الإسلوب التقليدي، رسالة دكتوراة غير منشورة، جامعة أم درمان الإسلامية – كلية التربية.
أهداف الدراسة: تهدف الدراسة إلى:
إلقاء الضوء على إسلوب جديد في تدريس العلوم، وهو إسلوب الإستقصاء متعدد الإستراتيجيات التدريسية مما قد يستفيد منه معلمو العلوم في تطوير أساليب تدريسهم المستخدمة حالياً في تدريس العلوم.
إستخدم الباحث المنهج التجريبي وأداة الإختبار التحصيلي.
أهم النتائج:
وجود فروق ذات دلالة إحصائية في مستوى التحصيل الدراسي في مادة العلوم لدى جملة طلاب الصف الثامن الذين يتعلمون بإسلوب الإستقصاء ومستوى التحصيل الدراسي لدى أقرانهم الذين يتعلمون بالإسلوب التقليدي.
أهم التوصيات:
ضرورة تبني إسلوب الإستقصاء في تدريس العلوم ومحاولة مساعدة معلمي العلوم قبل الخدمة وأثنائها على ممارسة التعلم الإستقصائي.
إتفقت الدراسة الحالية مع هذه الدراسة في أن كلا الدراستين في مادة العلوم وإختلفت هذه الدراسة عن الدراسة الحالية في إستخدام المنهج التجريبي وأداة الإختبار التحصيلي.
6. دراسة قاسم محمد الموسي المصري(1995م)
عنوان الدراسة: تحليل وتقويم كتب التربية الإجتماعية والوطنية للصفوف الثلاثة الاولي الأساسية الاردنية، رسالة دكتوراة، غير منشورة، جامعة أمدرمان الإسلامية- كلية التربية.
أهداف الدراسة: تهدف الدراسة إلى:
1. التعرف على الواقع التربوي الحالي لكتب التربية الإجتماعية والوطنية في الصفوف الثلاثة الأولي الأساسية وذلك من حيث الخصائص العامة، أهدافها، ومدى إرتباطها بفلسفة التربية والتعليم الأردني.
2. التعرف على مجالات المحتوى لتلك الكتب ونوعية الوسائل المستخدمة ومدى توظيفها، ومدى توفر الأنشطة التربوية ومناسبتها للأهداف.
3. التعرف على طبيعة التقويم وأنواعه ومدى توضيحه.
إستخدم الباحث المنهج الوصفي وأداة الإستبانة.
أهم النتائج:
1. أن درجة توفر الخصائص العامة، للكتب التربية الإجتماعية كانت متوسطة(94-64%).
2. تنسجم الأهداف التعليمية في فلسفة التربية والتعليم الأردنية مع أهداف مرحلة التعليم الأساسي.
3. الوسائل التعليمية المستخدمة تفتقر من الصورى المثالية من حيث تنوعها وحداثتها وتحقيق الأهداف.
إتفقت الدراسة الحالية مع هذه الدراسة في إستخدام المنهج الوصفي وأداة الإستبانة وتقويم مقرر العلوم وإختلفت الدراسة الحالية عن هذه الدراسة في إستخدام المقابلة الشخصية.
7. دراسة أنور عبد الحميد عقل(1995م)
عنوان الدراسة: تقويم طلاب الصف الثالث الإعدادي في مادة العلوم، رسالة دكتوراة، غير منشورة، جامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا- كلية التربية.
أهداف الدراسة: تهدف الدراسة إلى
التعرف على وجهة نظر كل من الموجهين والمعلمين والطلاب في أساليب التقويم الحالية والمستخدمة لتقويم الطلاب في الصف الثالث الإعدادي في مادة العلوم في المدارس الإعدادية بقطر والتعرف على مدى التطابق إن وجد بين إجابات الطلاب والصيغ المشابهة من الأسئلة.
إستخدم الباحث ثلاثة مناهج هي النهج الوصفي، التاريخي، الإحصائي.
أهم النتائج:
1.إتضح للباحث أن معلمي العلوم بالصف الثالث الإعدادي يركزون في تقويمهم على الإختبارات التحريرية والموضوعية بالدرجة الأولى ويهملون الناحية العلمية والإختبارات العلمية لقياس المعلومات فقط ويهملون الجانب المعرفي عموماً دون الجوانب الأخرى كالجوانب المهارية أوالميول أو الإتجاهات.
2. يفضل المعلمون مهارة إدارة الصف أو تحضير الدروس على مهارة بناء الإختبارات.
أهم التوصيات:
1. إعادة النظر في أساليب التقويم الحالية لمادة العلوم في المدارس الإعدادية بقطر.
2. زيادة التركيز على تدريب المعلمين أثناء الخدمة.
إتفقت الدراسة الحالية مع هذه الدراسة في إستخدام المنهج الوصفي وأداة الإستبانة وتقويم مقررات العلوم وإختلفت الدراسة الحالية عن هذه الدراسة في إستخدام المقابلة الشخصية.
ثالثاً: الدراسات الأجنبية:
1. دراسة جاري لافورنا(Garylovorgna)(1987م)
عنوان الدراسة: دراسة لتقويم أثر إستخدام التلاميذ لمناهج العلوم في المرحلة الإبتدائية في الولايات المتحدة القائمة على الدراسة الميدانية الذي يستخدمه تلاميذ الصف السادس، ويجرى التقويم عن طريق وصف تحصيل التلاميذ.
أهداف الدراسة: تهدف الدراسة إلى إعداد مواد تعليمية تكون فعالة لدى تلاميذ الإبتدائي ويمكن أن يستخدمها المعلمون والمؤمل من وراء ذلك زيادة التشجيع على إستخدام الدراسة الميدانية.
أجريت هذه الدراسة في ربيع 1987م وكان مناخ البيئة الشاطئية هو أساس هذه الدراسة، وهو أحد المناهج التي تستخدم الأنشطة اللاصفية.
أعد إختبار من 40 سؤالاً من إختيار متعدد بتقويم تحصيل التلاميذ المشتركين لمنهاج الدراسة الميدانية وأستخدمت الأهداف السلوكية التي أعدت للمنهاج في إعداد فقرات الإختبار وحسب صدق الإختبار بلغ (0.7) وأعتبر كافياً لأغراض الدراسة، ومن ثم أجريت مقارنة تجريبية بين المنهاج الأصلي والمنهاج المعدل عن طريق إختيار فصول دراسية أختيرت عشوائياً لإختيار المنهاج الأصلي والمعدل، مع إستخدام الإختبار ذو الفقرات الـ40 في كل من المجموعتين في الإختبار قبلي وبعدي.
أهم النتائج:
من أهم نتائج الدراسة تبين من تحليل درجات كل من المجموعتين عدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية، وتبينت من هذه الدراسة فاعلية الأنشطة الميدانية في تعليم العلوم، وأن هذه الأنشطة تزيد من فاعلية تعليم العلوم لدى التلاميذ (يعقوب: 1989، ص 80 -81).
إتفقت الدراسة الحالية مع الدراسة السابقة في تقويم منهج العلوم بالمرحلة الإبتدائية وإختلفت هذه الدراسة عن الدراسة الحالية في التركيز على الجانب الميداني وإستخدام المنهج التجريبي.
2. دراسةروبرت أندرسون(RobertAnderson)(1987م)
عنوان الدراسة: تقويم منهاج العلوم للمرحلة الإبتدائية في السويد، مشروع أمريكي قامت بتطويره لجنة تدريس العلوم بالسويد.
أهداف الدراسة:
تهدف هذه الدراسة إلى تقويم أثروحدة دراسية واحدة (الوحدة النسبية)، وتزجد في هذه الوحدة المفاهيم الأساسية والهامة، وهي المكان والشئ المرجعي، فيجب التلاميذ كيف يضعون موقع الأشياء بأشياء أخرى مرجعية، فهم يتعلمون كيف يستخدمون مفاهيم الموقع مثل أمام، خلف، يمين، يسار، فوق، تحت وبهذه الطريقة تحاول هذه الدراسة معرفة ما إذا كان وحدة النسبية تطور:
1. قدرة التلاميذ على تنسيق مدركاتهم.
2. مفاهيم التلاميذ عن اليسار واليمين ترتبط بنظرية بياجيه.
ويهدف الباحث إلى المساهمة إلى تطوير المناهج في إتجاهين:
1. تدريب التلاميذ على نمطين لم يسبق حينها من قبل ويطلق عليها نسق المدركات ومفهيم اليمين واليسار.
2. التدريب نشاط صفي منتظم.
إتبع الباحث في هذه الدراسة المنهج التجريبي وتمت الإجابة على هذه الأسئلة عن طريق إختبارات قبلية وبعدية شملت إثنا عشر فصلاً دراسياً أختيرت بطريقة عشوائية.
أهم النتائج:
تبينت من الدراسة إن تـلاميذ المجموعة التجريبية أظهرت قدرة على تنسيق المدركـات أعلى من تلاميذ المجموعة الضـابطة، كما أن تـلاميذ المجموعة التجريبيـة أظهروا قدرة على تطوير مستويات مفاهيمية أعلى. (يعقوب: 1989م، ص 75- 76).
إتفقت هذه الدراسة مع الدراسة الحالية في تقويم مقرر العلوم.واختلفت هذه الدراسة عن الدراسة الحالية في استخدام المنهج التجريبي وأن كلا الدراستين أجريتا في بيئة مختلفة عن الأخرى.
تعليق على الدراسات السابقة:
تلتقي جميع الدراسات السابقة مع موضوع الدراسة في عدة جوانب منها:
1. إجراء معظم الدراسات في مرحلة التعليم الأساسي والإبتدائي وفقاً لتسميته في بعض الدول.
2.إجراء معظم الدراسات في مقررات العلوم.
3. إلتقاء الدراسات في المجتمع الذي تمت فيه الدراسة والذي يتكون من معلمين، معلمات، موجهين، وتلاميذ.
4. إلتقاء معظم الدراسات في استخدام أدوات البحث ممثلة في الاستبانة والمقابلة الشخصية، وذادت بعض الدراسات في استخدام الإختبارات التحصيلية وطريقة تحليل المحتوى.
5. تناسب الدراسات السايقة والحالية في منهجية البحث على الرغم من اختلاف المجتمعات التي أجريت فيها.
6. اهتمام معظم الدراسات بتقويم كل جوانب العملية التعليمية بينما اكتفت بعض الدراسات باستخدام جانب واحد من جوانب العملية التعليمية.
وقد استفادت الباحثة من الدراسات السابقة في بعض النقاط أهمها:
1. تنظيم الهيكل العام للدراسة.
2. تحديد منهج الدراسة.
3. تصميم أدوات أدوات الدراسة.
4. استخدام الأساليب الإحصائية.
الفصل الثالث
منهج وإجراءات الدراسة
مقدمة:
تناولت الباحثة في هذا الفصل عرضاً لإجراءات الدراسة الميدانية، والتي تتمثل في منهج الدراسة، مجتمع الدراسة، عينة الدراسة ووصفها، والأدوات المستخدمة في جمع البيانات والأساليب الإحصائية التي أستخدمت في تحليل بيانات الدراسة بغرض الحصول على نتائج الدراسة.
منهج الدراسة:
إستخدمت البـاحثة المنهج الوصفي التحليلي لأنـه يهتم بدراسة العلاقـات وتوظيفها، وهو الإسلوب الذي يعتمد على دراسة الواقع أو الظاهرة كما توجد في الواقع، ويهتم بوصفها وصفاً دقيقاً، ويعبر عنها تعبيراً كيفياً وكمياً، فالتعبير الكيفي يصف لنا الظاهرة ويوضح خصائصها، أما التعبير الكمي فيعطي وصفاً رقمياً يوضح مقدار هذه الظاهرة أو حجمها ودرجات إرتباطها مع الظواهر الأخرى (ذوقان، وآخرون، 2000م، ص:247).
وعرفه محمد خليل وآخرون(2007م، ص:74) بانه المنهج الذي يعتمد على دراسة الواقع أو الظاهرة كما توجد في الواقع، ويهتم بوصفها وصفاً دقيقاً، من خلال التعبير النوعي والكمي.
مجتمع الدراسة:
يتكون مجتمع الدراسة من موجهي ومعلمي مادة العلم في حياتنا للصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي (محلية أم درمان- قطاع الريف الجنوبي، للعام الدراسي 2008-2009م).
عينة الدراسة:
العينة هي مجموعة جزئية من مجتمع الدراسة تحمل خصائص ومواصفات المجتمع الكلي، وقد تم إختيارها بطريقة قصدية، أي عن طريق الحصر الشامل لمجتمع الدراسة، وفقاً لشروط أخذ العينة المعروفة والتي تضمنت تمثيل مجتمع الدراسة بالعينة، وتتكون من فئتين الفئة الأولى تشمل معلمي ومعلمات مادة العلم في حياتنا بقطاع الريف الجنوبي، وعددهم (60) معلماً ومعلمة بنسبة 100%. أما الفئة الثانية تشمل موجهي مادة العلم في حياتنا بقطاع الريف الجنوبي، وعددهم (5) موجهاً وموجهة، وقد تم إختيار عدد (3) موجهين بنسبة 60% نسبة لعدم تواجد الموجهين بالمكتب. وعليه تكون جملة مجتمع الدراسة 63 فرداً من جملة (65) بنسبة 96.9 %، والجدول التالي يوضح تحديد نسبة عينة الدراسة.

جدول رقم (2) يبين تحديد نسبة عينة الدراسة:

الترقيم
البيانات
عدد
أفراد العينة
عدد
أفراد المجتمع
النسبة المئوية
1
موجهون
3
5
60%
2
معلمون
60
60
100%
المجموع
63
65
96.9%

وصف عينة الدراسة:

جدول رقم (3) يبين توزيع أفراد العينة بالنسبة للمعلمين حسب النوع:

الترقيم
النوع
التكرارات
النسبة المئوية
1
ذكر
31
51.7%
2
أنثى
29
48.3%
المجموع
60
100%

الجدول أعلاه يوضح أن الفئة الغالبة هي فئة الذكور، وكانت بنسبة 51.7 وترجح الباحثة ذلك لصعوبة العمل في مدارس الريف بالنسبة لفئة الإناث وذلك من خلال عمل الباحثة في تلك المنطقة.
جدول رقم (4) يبين توزيع أفراد العينة حسب نوع العمل:


الترقيم
نوع العمل
التكرارات
النسبة المئوية
1
مدير
5
8.3%
2
وكيل
6
10%
3
معلم
49
81.7
المجموع
60
100%

الجدول أعلاه يوضح أن نسبة المعلمين تمثل الفئة الغالبة بنسبة 81.7 % بنيما الوكلاء 10% وعدد المدراء الذين يدرسون هذه المادة بلغت نسبتهم 8.3.

جدول رقم (5) يبين توزيع أفراد العينة حسب المؤهل الأكاديمي:

الترقيم
المؤهل
التكرارات
النسبة المئوية
1
ثانوي
7
11.7%
2
بكلاريوس
49
81.7%
3
دبلوم عالي
3
5%
4
ماجستير
1
1.7 %
المجموع
60
100%

الجدول أعلاه يوضح أن نسبة المعلمين الذين يحملون البكلاريوس هم الفئة الغالبة بنسبة 81.7 % وهذا يدل على إتجاه المؤسسات التعليمية في تعيين حملة البكلاريوس، بينما نالت نسبة المؤهل الثانوي 11.7% والدبلوم العالي5% ونالت درجة الماجستير 1.6% وتعتبر من أقل النسب؛ وهذا دلالة على عدم إتاحة الفرص لتأهيل المعلمين أو عدم مقدرة المعلمين لتأهيل أنفسهم وذلك لضعف الموارد التي تؤهل.
جدول رقم (6) يبين توزيع أفراد العينة حسب نوع المؤهل التربوي:

الترقيم
نوع المؤهل
التكرارات
النسبة المئوية
1
تربوي
49
81.7
2
غير تربوي
11
18.3
المجموع
60
100%

الجدول أعلاه يوضح أن الذين يحملون المؤهلات التربوية هم الفئة الغالبة بنسبة 81.7 % وهذا يدل على إتجاه جيد للمؤسسات التعليمية في تعيين الفئات التربوية من حملة البكلاريوس.

جدول رقم (7) يبين توزيع أفراد العينة حسب نوع سنوات الخبرة:

الترقيم
سنوات الخبرة
التكرارات
النسبة المئوية
1
أقل من 5 سنوات
15
25%
2
5 - 10 سنوات
10
16.7%
3
10 - 15 سنة
18
30%
4
15 سنة فـأكثر
17
28.3%
المجموع
60
100%

الجدول أعلاه يوضح الفئة الغالبة هي فئة 10-15 سنة بنسبة 30 % وأقل فئة هي 5 وأقل من 10 سنوات بنسبة 16.7 ويدل على أن ذوي الخبرات هم الذين يقومون بتدريس هذه المادة.
جدول رقم (8) يبين توزيع أفراد العينة حسب عدد الدورات التدريبية:

الترقيم
عدد الدورات التدريبية
التكرارات
النسبة المئوية
1
لا توجد
17
28.3%
2
دورة
11
18.3%
3
دورتان
7
11.7%
4
ثلاث دورات فأكثر
25
41.7%
المجموع
60
100%

الجدول أعلاه يوضح الفئة الغالبة هم الذين نالوا ثلاث دورات فأكثر وهذا يدل على إهتمام القطاع بتدريب المعلمين.
أدوات الدراسة:
إستخدمت الباحثة الاستبانة والمقابلة الشخصية لجمع المعلومات التي تحتاجها الدراسة، وقد تم بناء أدوات الدراسة وفق الخطوات التالية:
1. إطلاع الباحثة على المراجع والتقارير والدوريات.
2. تحديد المحاور الرئيسة لكل أداة، والتي تغطي أسئلة الدراسة في ضوء الإطار النظري للدراسة.
3. تم تحديد العبارات لكل محور.
4. تم عرض الأدوات على المشرف فأجرى بعض التعديلات على الأدوات(صورة مبدئية) عرضت على المحكمين( ملحق رقم 1 و ملحق رقم 6 ).
5. تم عرض الأدوات على مجموعة من المحكمين المختصين في مجال المناهج وطرق التدريس بالجامعات المختلفة (ملحق رقم 1).
6. تم إجراء التعديلات المقترحة وفقاً لتوجيهات المحكمين(صورة معدلة حسب توجيهات المحكمين ملحق رقم 4).
7.تم عرض الأدوات في صورتها النهائية على المشرف ووافق عليها.
8. تم إعتماد الدراسة كأدوات صالحة لجمع المعلومات اللازمة عن الدراسة، ومن ثم بدأت مرحلة التطبيق وفيما يلي إستعراض لأدوات الدراسة وطرق تطبيقها.
الاستبانة:
هي أداة لجمع البيانات المتعلقة بموضوع بحثي محدد عن طريق استمارة تتم تعبئتها من قبل المستجيبين (سامي،2000م)، وتكونت الاستبانة من جزءين أساسيين، الجزء الأول عبارة عن بيانات عامة عن أفراد العينة وتمثل النوع، العمل الحالي، المؤهل، نوع المؤهل التربوي، الخبرة في مجال العمل، وعدد الدورات التدريبية التي نالها المفحوص. والجزء الثاني من الاستبانة يمثل فقرات الاستبانة وقد تكونت من 5 محاور بلغ مجموعها(53) عبارة ويحتوي كل محور على عدد من العبارات المغلقة، وأمام كل عبارة مقياس ليكرت الثلاثي، حيث أتاحت الباحثة لأفراد العينة ثلاث خيارات هي: أوافق، أوافق لحد ما، لا أوافق؛ والجدول التالي يوضح أسماء المحاور في استبانة المعلمين وعدد العبارات الموجودة في كل محور مع بيان النسبة المئوية لكثافة العبارات في كل محور.

جدول رقم (9) يبين النسب المئوية لعدد العبارات في محاور استبانة المعلمين:

الترقيم
المحور
عدد العبارات
النسبة المئوية
1
محور الأهداف
9
17%
2
محور المحتوى
17
32%
3
محور طرق وأساليب التدريس
8
15.1%
4
محور الوسائل التعليمية
9
17%
5
محور التقويم
10
18.9%
المجموع
53
100%

ثبات الاستبانة:
للتأكد من ثبات الاستبانة استخدمت الباحثة طريقة التجزئة النصفية وذلك بتقسيم عبارات الاستبانة إلى قسمين هي: العبارات الفردية (س)، والعبارات الزوجية (ص) ثم تم تطبيق معادلة بيرسون لإيجاد معامل الارتباط بين نصفي الاستبانة وفقاً للمعادلة أدناه:
ن مج س - مج س مج ص

[ن مج س2 – (مج س‌2)] [ن مج ص2 – (مج ص‌2)]
ر = ــــــــــــــــــــــــ

حيث:
ر: معامل الارتباط بين نصفي الاستبانة.
ن: عدد أفراد العينة.
مج س: مجموع درجات العبارات ذات الأرقام الفردية.
مج ص: مجموع درجات العبارات ذات الأرقام الزوجية.
وبعد حساب قيم هذه المتغيرات كانت قيمة ر (0.87) ثم استخدمت الباحثة معادلة سبيرمان براون لتصحيح معامل الثبات (الثبات الكلي)
1.74
1.87
2×0.87
1+0.87

1+ر
ر1 = ــــ = ـــــ = ــــ = 0.93

صدق الاستبانة:
إهتمت الباحثة بقياس الصدق الظاهري، وللتحقق من الصدق الظاهري قامت الباحثة بعرض الصورة المبدئية للاستبانة ملحق رقم (1) على لجنة المحكمين ملحق رقم (3) للمراجعة والضبط والتقويم، ولضمان سلامة وجودة أدوات الدراسة وملائمتها للتطبيق، وصدقها في التعبير عن مشكلة الدراسة، وللوصول إلى نتائج تعبر عن المشكلة وأهدافها، وتجيب على تساؤلاتها. وتمثلت أراء المحكمين في إزالة الازدواجية من بعض العبارات وتقسيمها إلى عبارات أخرى، وحذف بعض العبارات كليةً وتبسيط اللغة في عكس محتوى العبارة والحقيقة القصودة منن خلال اللغة السهلة والمفهومة، حتى يتمكن المفحوص من إستيعابها بسهولة ويسر، وأفاض المحكمون ولم يبخلوا بخبراتهم ومقدراتهم، .في إبداء أراءهم وإجراء التعديلات المناسبة، وأجمع المحكمون على صلاحية أدوات الدراسة في القياس، والوصول للحقائق المرجوة من وراء أدوات الدراسة.
عملت الباحثة بجميع الأراء والتوجيهات الصادرة من قبل المحكمين في إجراء التعديلات اللازمة والضرورية لمحتوى أدوات الدراسة، وتجويد الصياغة وتحقيق الوضوح في العبارات، والتوافق فيما بينها، والغرض الذي أعدت من أجله، ولحساب الصدق الإحصائي والذي يساوي الثبات وجدت الباحثة أن الصدق الإحصائي للإستبانة يساوي 0.93 = 0.96 .
تطبيق الاستبانة:
بعد التحقق من ثبات وصدق الاستبانة تم عرضها على المشرف في صورتها النهائية ملحق رقم (4)، وبعد الموافقة عليها شرعت الباحثة في تطبيق الاستبانة، حيث قامت الباحثة بنفسها ومساعدة بعض الزملاء في المدرسة بتوزيع الاستبانات على أفراد العينة البالغ عددها (60) استبانة .
أما عملية الجمع فقد تمت خلال فترات زمنية إختارها المفحوص بنفسه، وتمت تعبئة بعض الاستبانات في الحين وسلمت للباحثة، ونظراً لبعد المسافات بين مدارس الريف وصعوبة الاتصال خاصة القطاع الغربي، فقد إستغرقت عملية الجمع زمناً طويلاً يقدر بحوالي 45 يوماً، وتلقت الباحثة (60) إستبانة صالحة للدراسة أي بنسبة 100%.
تصنيف أسئلة المقابلة الشخصية:
تكونت أداة المقابلة من جزءين، الجزء الأول خاص بأفراد العينة في بيان النوع والمؤهل وسنوات الخبرة، والجزء الثاني خاص بأسئلة المقابلة والبالغ عددها (7) أسئلة (ملحق رقم 6).
إجراء المقابلة:
حرصت الباحثة إلى حد كبير على أداة المقابلة لمعرفة أراء الموجهين حول المقرر، وقد تمت المقابلة مع عدد (3) موجهين من ذوي الخبرة في مجال التوجيه وكانت المقابلة في فترات زمنية متباعدة، وذلك لإنشغال الموجهين بمتابعة أعمالهم بالمدارس.
المعالجة الاحصائية:
إستعانت الباحثة في إجراء هذه الدراسة بالعديد من الأساليب الاحصائية التي تستخدم في تحليل البيانات بغرض الحصول على نتائج الدراسة، وإعتمدت الباحثة في تحليل البيانات على البرنامج الإحصائي (SPSS) وذلك لما يتمتع به هذا البرنامج من إمكانات هائلة في معالجة المعلومات البحثية وإعطاء نتائج تتسم بالتنوع والشمول وقد تمت المعالجة الإحصائية فى الخطوات التالية:
1. قامت الباحثة بتفريغ البيانات التي جمعتها عن طريق الاستبانة.
2. تم حساب التكرارات لكل عبارة، حيث وضع وزن لكل إجابة على النحو التالي: أوافق(3)، أوفق لحد ما(2) ، لاأوفق(1).
عدد أفراد المتغير
عدد أفراد العينة
مجموع التكرارات× الفئات
مجموع التكرارات
مجموع مربع الإنحرافات
عدد أفراد العينة3. إستخدمت الباحثة في عملية تحليل البيانات العديد من القوانين يمكن توضيحها كما يلي:
النسبـة المئـويـة = ــــــــ × 100 %

الوسط الحســابي = ــــــــــــ

الإنحراف المعياري = ـــــــــــ

4. إستخدمت الباحثة إختبار (T) للتعرف على إتجاهات وأراء المعلمين حول مقرر العلم في حياتنا.
الوسط الحسابي – القيمة المحكية (العينة)
الإنحراف المعياري
ت = ــــــــــــــــــــــــ

5. درجة الحرية ممثلة بالقانون ن - 1 : ن تمثل عدد أفراد العينة.

الفصل الرابع
عرض ومناقشة النتائج
مقدمة:
قامت الباحثة بتحليل البيانات والمعلومات التي تم الحصول عليها عن طريق الاستبانة والمقابلة الشخصية بهذا الفصل.
أولاً: عرض ومناقشة نتائج إستبانة المعلمين:

جدول رقم (10) يوضح نتيجة إختبار (ت) لمتوسط آراء المفحوصين حول محور الأهداف.

الرقم
العبارات
الوسط
الحسابي
الإنحراف
المعياري
(ت) المحسوبة
درجة
الحرية
القيمة
الإحتمالية
التفسير
النتيجة
1
تتفق أهداف العلم في حياتنا للصف السابع مع أهداف مرحلة التعليم الأساسي
2.33
0.655
27.58
59
0.000
دالة
أوافق
2
تتفق أهداف العلم في حياتنا مع أهداف محور الإنسان والكون
2.53
0.676
29.04
59
0.000
دالة
أوافق
3
تتفق أهداف العلم في حياتنا مع أهداف تدريس العلوم
2.75
0.508
41.9
59
0.000
دالة
أوافق
4
ترتبط أهداف العلم في حياتنا ارتباطاً مباشراً بتطورات المادة العلمية
2.33
0.729
24.8
59
0.000
دالة
أوافق
5
تراعي أهداف العلم في حياتنا خصائص التلميذ الفردية
2.02
0.701
22.29
59
0.000
دالة
أوافق
6
تتناسب أهداف العلم في حياتنا مع المرحلة العمرية للمتعلم
1.98
8.13
18.9
59
0.000
دالة
أوافق لحد ما
7
تساعد أهداف العلم في حياتنا في حل مشاكل البيئة
2.17
0.717
23.41
59
0.000
دالة
أوافق
8
يمكن قياس السلوك المتوقع تحقيقه في التلميذ من خلال أهداف العلم في حياتنا
2.1
0.752
21.62
59
0.000
دالة
أوافق
9
الأهداف العامة للعلم في حياتنا يكتنفها الغموض
1.9
0.796
18.49
59
0.000
دالة
أوافق لحد ما

بالنظر إلى الجدول أعلاه يتضح أن هنالك إرتباط بين أهداف مقرر العلم في حياتنا للصف السابع بأهداف مرحلة التعليم الأساسي، وأهداف محور الإنسان والكون، وأهداف تدريس العلوم. مما يدل على أن هنالك إنسجام وتسلسل واضح في إشتقاق الأهداف التربوية، غير أن بعض أفراد العينة يرون أن أهداف العلم في حياتنا تراعي خصائص التلميذ الفردية، وتناسب المرحلة العمرية، وتقيس السلوك المتوقع تحقيقه لحد ما، كما يرى البعض الآخر من أفراد العينة إن الأهداف العامة للعلم في حياتنا يكتنفها الغموض بينما ترى مجموعة مساوية لهذه المجموعة غير ذلك.

جدول رقم (11) يوضح نتيجة إختبار (ت) لمتوسط آراء المفحوصين حول محور المحتوى.


الرقم
العبارات
الوسط
الحسابي
الإنحراف
المعياري
(ت) المحسوبة
درجة
الحرية
القيمة
الإحتمالية
التفسير
النتيجة
1
يرتبط محتوى كتاب العلم في حياتنا للصف السابع بأهداف محور الإنسان والكون
2.74
0.596
32.08
59
0.000
دالة
أوافق
2
محتوي المادة العلمية يرتبط بالحياة الواقعية
2.33
0.681
26.55
59
0.000
دالة
أوافق
3
يتناسب المحتوى مع قدرات التلاميذ العقلية
2.07
0.733
21.83
59
0.000
دالة
أوافق
4
يتناسب المحتوى مع البيئة المحلية للتلاميذ
1.83
0.763
28.62
59
0.000
دالة
أوافق
لحد ما
5
يتناسب المحتوى مع ميول التلاميذ
1.97
0.689
22.14
59
0.000
دالة
أوافق
لحد ما
6
يواكب المحتوى التطور المعرفي
2.18
0.792
21.36
59
0.000
دالة
أوافق
7
يراعي المحتوى التسلسل المنطقي
2.2
0.659
25.87
59
0.000
دالة
أوافق
لحد ما
8
ينمي المحتوى اتجاهات علمية مرغوبة لدى التلاميذ
2.37
0.688
26.64
59
0.000
دالة
أوافق
9
يساعد المحتوى على توظيف المعلومات توظيفاً إيجابيا
2.3
0.696
25.59
59
0.000
دالة
أوافق
10
يساعد المحتوى على اتساع الأفق
2.42
0.671
27.89
59
0.000
دالة
أوافق
11
يساعد المحتوى على تنمية مهارات البحث والتنقيب
2.23
0.745
23.23
59
0.000
دالة
أوافق
12
المحتوى به دروس تساعد على تنمية مهارات التلاميذ
2.45
0.675
28.13
59
0.000
دالة
أوافق
13
يحارب المحتوى العادات الضارة بالمجتمع
2.00
0.864
17.94
59
0.000
دالة
أوافق
14
الأنشطة المقترحة بالمحتوى يمكن تطبيقها
2.05
0.622
25.52
59
0.000
دالة
أوافق
لحد ما
15
الأنشطة المقترحة بالمحتوى تتوفر لها المواد من البيئة المحلية
1.8
0.633
22.04
59
0.000
دالة
أوافق
16
الأنشطة المقترحة بالمحتوى تشجع التلاميذ على العمل الجماعي
2.47
0.650
29.39
59
0.000
دالة
أوافق

17
الأنشطة الموجودة بالمحتوى ذات فائدة في حياة المتعلم
2.48
0.676
28.44
59
0.000
دالة
أوافق


بالنظر إلى الجدول أعلاه يتضح أن محتوى مقرر العلم في حياتنا للصف السابع يرتبط بأهداف محور الإنسان والكون، ويرتبط بالحياة الواقعية، ويساعد على إتساع الأفق، وينمي مهارات البحث والتنقيب، ويشجع التلاميذ على العمل الجماعي، وأن الأنشطة الموجودة بالمحتوى ذات فائدة في حياة المتعلم، عبارات رقم (1 ) ، (2) ، (8)، (11)، (12)، (16)، (17)؛ غير أن بعض المفحوصين يرون أن المحتوى يتناسب لحد ما مع قدرات التلاميذ، البيئة المحلية، ميول التلاميذ، يواكب التطور المعرفي، يراعي التسلسل المنطقي، وأن الأنشطة يمكن تطبيقها وتتوفر لها المواد من البيئة المحلية، غير أن العبارة رقم(14) وافق عليها البعض ولم يوافق عليها البعض الآخر بدرجة متساوية.
جدول رقم (12) يوضح نتيجة إختبار (ت) لمتوسط آراء المفحوصين حول محور طرق وأساليب التدريس.

الرقم
العبارات
الوسط
الحسابي
الإنحراف
المعياري
(ت) المحسوبة
درجة
الحرية
القيمة
الإحتمالية
التفسير
النتيجة
1
طرق التدريس ملائمة مع محتوى المقرر
2.15
0.799
20.85
59
0.000
دالة
أوافق

2
الطرق المستخدمة لتدريس العلوم مواكبة للتطور العلمي والمعرفي
2.1
0.752
21.62
59
0.000
دالة
أوافق
3
أسلوب تدريس محتوى العلم في حياتنا يربط بين حقائق المادة العلمية والحياة
2.55
0.595
33.23
59
0.000
دالة
أوافق

4
أسلوب تدريس محتوى الكتاب ينوع المثيرات لاستحواذه انتباه التلاميذ للدرس
2.33
0.655
27.58
59
0.000
دالة
أوافق
5
يتم التعرف على طريقة التدريس من بعض أجزاء الكتاب
2.23
0.767
22.55
59
0.000
دالة
أوافق

6
ينوع معلم مادة العلم في حياتنا في طريقة تدريسه مما يؤدي لتحقيق الأهداف
2.77
0.427
50.25
59
0.000
دالة
أوافق

7
يطرح المعلم أسئلة أثناء التدريس لتأكد من فهم التلاميذ
2.85
0.444
49.68
59
0.000
دالة
أوافق

8
يساعد مرشد المعلم على إختيار الطريقة الملائمة
2.33
0.729
84.80
59
0.000
دالة
أوافق

بالنظر إلى الجدول أعلاه يتضح أن طرق وأساليب التدريس التي تستخدم في تنفيذ مقرر العلم في حياتنا للصف السابع ملائمة مع محتوى المقرر، وتربط بين حقائق المادة العلمية والحياة الواقعية للتلاميذ، ويتم إختيار الطريقة الملائمة من بعض أجزاء الكتاب، وأن مرشد المعلم يساعد على إختيار الطريقة الملائمة، وأن طرق التدريس تواكب التطور العلمي والمعرفي، وأن إسلوب تدريس المقرر ينوع المثيرات لإستحواذ إنتباه التلاميذ.

جدول رقم (13) يوضح نتيجة إختبار (ت) لمتوسط آراء المفحوصين حول محور الوسائل التعليمية.

الرقم
العبارات
الوسط
الحسابي
الإنحراف
المعياري
(ت) المحسوبة
درجة
الحرية
القيمة
الإحتمالية
التفسير
النتيجة
1
الوسائل المصاحبة للمقرر يسهل توفرها بالبيئة
1.9
0.656
22.43
59
0.000
دالة
أوافق
لحد ما

2
الوسائل المصاحبة للمقرر يمكن للمعلم العمل بها
2.47
0.596
32.08
59
0.000
دالة
أوافق

3
الوسائل المصاحبة للمقرر يمكن للتلاميذ المشاركة في إعدادها
2.28
0.761
23.24
59
0.000
دالة
أوافق

4
الوسائل المصاحبة للمقرر غير واضحة
1.73
0.821
16.36
59
0.000
دالة
أوافق
5
الوسائل المصاحبة للمقرر تناسب المرحلة العمرية للتلاميذ
2.18
0.725
23.33
59
0.000
دالة
أوافق
لحد ما
6
الوسائل المصاحبة للمقرر تشوق التلاميذ نحو الدرس
2.62
0.585
34.65
59
0.000
دالة
أوافق
7
الوسائل المصاحبة للمقرر تواكب التطور العلمي والمعرفي
2.23
0.673
25.70
59
0.000
دالة
أوافق
8
الوسائل المصاحبة للمقرر تساهم في تحقيق أهداف العلم في حياتنا
2.30
0.743
23.97
59
0.000
دالة
أوافق
9
الوسائل المصاحبة للمقرر تلبي احتياجات التلاميذ
2.05
0.649
24.47
59
0.000
دالة
أوافق

بالنظر إلى الجدول أعلاه يتضح أن معلموا مادة العلم في حياتنا للصف السابع يستخدمون الوسائل التعليمية التي تعينهم على توصيل المادة، والتي يمكن للتلاميذ المشاركة في إعدادها، والتي تشوق التلاميذ نحو الدرس وتسهم في تحقيق الأهداف بينما يرى بعض أفراد العينة أن الوسائل التعليمية يسهل توفيرها من البيئة المحلية، وتناسب المرحلة العمرية للتلاميذ، وتواكب التطور المعرفي، وتلبي إحتياجات التلاميذ، بينما لا يوافق البعض الآخر على عدم وضوح الوسائل التعليمية المصاحبة لمقرر العلم في حياتنا للصف السابع عبارة رقم (4).

جدول رقم (14) يوضح نتيجة إختبار (ت) لمتوسط آراء المفحوصين حول محور التقويم.

الرقم
العبارات
الوسط
الحسابي
الإنحراف
المعياري
(ت) المحسوبة
درجة
الحرية
القيمة
الإحتمالية
التفسير
النتيجة
1
أساليب تقويم التلاميذ تتسم بالاستمرارية
2.62
0.555
36.51
59
0.000
دالة
أوافق
2
يرتبط التقويم بأهداف تدريس الإنسان والكون بمرحلة التعليم الأساسي
2.62
0.613
33.05
59
0.000
دالة
أوافق
3
يعطي التقويم فرصة كافية للتلاميذ لتطوير أنفسهم
2.48
0.651
29.56
59
0.000
دالة
أوافق
4
يشتمل كل درس أو موضوع على أسئلة لتقويم التلاميذ
2.60
0.694
29.02
59
0.000
دالة
أوافق
5
يساعد التقويم المعلمين على معرفة مدى تحقيقهم لأهداف المقرر
2.80
0.403
53.77
59
0.000
دالة
أوافق
6
يطرح المعلم أسئلة أثناء الدرس للتأكد من فهم التلاميذ
2.80
0.480
45.17
59
0.000
دالة
أوافق
7
يوجد بنك أسئلة لمعلم العلم في حياتنا لتقويم المقرر
2.23
0.767
22.54
59
0.000
دالة
أوافق
8
الأسئلة والتدريبات الموجودة بالمقرر تساعد التلاميذ في التحصيل الدراسي
2.60
0.616
32.69
59
0.000
دالة
أوافق
9
التدريبات متنوعة وذات مستويات هرمية
2.37
0.637
28.78
59
0.000
دالة
أوافق
10
التدريبات الموجودة بالكتاب محققه لأهداف العلوم
2.33
0.601
30.06
59
0.000
دالة
أوافق
بالنظر إلى الجدول أعلاه يتضح أن هنالك إرتباط بين أساليب التقويم وأهداف مقرر العلم في حياتنا للصف السابع، وأن المعلم يستخدم الأسئلة الواردة في الكتاب لتقويم تلاميذه، وأن التدريبات الموجودة بالكتاب تساعد التلاميذ على التحصيل الدراسي، وأن التقويم يساعد المعلمين على مدى تحقيقهم لأهداف المقرر، وأن أساليب التقويم تتسم بالإستمرارية، وتنوع التدريبات في مستوياتها، وتحقيقها لأهداف المقرر.
ثانياً عرض ومناقشة أسئلة المقابلة:
قامت الباحثة بإجراء المقابلات مع عدد (3) موجهين لمادة العلم في حياتنا بمحلية أم درمان- قطاع الريف الجنوبي من جملة (5) موجهين بنسبة (60%) من أفراد العينة لمعرفة أراءهم حول المقرر.
- تحققت أهداف محور الإنسان والكون في مقرر العلم في حياتنا للصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي.
كانت نتيجة المفحوصين إيجابية حول هذا السؤال، حيث أجمع الموجهون الثلاثة على أن الأهداف تحققت بدرجة متوسطة.
- يتناسب مقرر العلم في حياتنا للصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي مع حاجات التلاميذ العقلية والنفسية والمهارية
أجمع الموجهون الثلاثة على أن المحتوى يتناسب مع حاجات التلاميذ العقلية والنفسية والمهارية.
- صعوبة المحتوى العلمي في مقرر العلم في حياتنا للصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي يجعل تدريسه مرهق بالنسبة للمعلم.
أجمع الموجهون الثلاثة على عدم وجود أي صعوبات تواجه المعلم في تدريس المقرر، لكنهم يرون أن المحتوى يفوق إمكانيات التلاميذ قليلاً.
- المعلم مؤهل أكاديمياً وفنياً لتدريس مقرر العلم في حياتنا للصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي وهل واقع المعلم يعبر عن ذلك؟.
أجمع الموجهون الثلاثة على عدم التأهيل الكافي للمعلم، وعليه يرون ضرورة تأهيل المعلم فنياً ومهنياً وأكاديمياً.
- طرق التدريس المستخدمة في تدريس مقرر العلم في حياتنا للصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي تجمع بين التقليدية والحداثة:
أجمع الموجهون الثلاثة على إستخدام المعلمين للطرق التقليدية في أغلب الأحيان بجانب الطرق الحديثة نوعاً ما.
- تدني مستويات التلاميذ في مقرر العلم في حياتنا للصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي يرجع لعدم إستخدام الوسائل التعليمية:
كانت إستجابات الموجهين تؤكد أن تدني مستويات التلاميذ يرجع لعدم إستخدام الوسائل بالاضافة لعدم توفر المعامل بالمدارس مما يقلل من عملية الإستيعاب لدى التلاميذ.
- تنوع أساليب التقويم المستخدمة في تنفيذ مقرر العلم في حياتنا للصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي:
كانت نتيجة المفحوصين إيجابية حول هذا السؤال، حيث أجمع الموجهون الثلاثة على تنوع أساليب التقويم من إختبارات شهرية وسنوية، وأن أساليب التقويم تتسم بالإستمرارية.
ثالثاً مناقشة النتائج في ضوء أسئلة الدراسة:
- ما مدى ملائمة أهداف مقرر العلم في حياتنا للصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي للمستوى العقلي للتلاميذ، وأهداف مرحلة التعليم الأساسي ؟.
تتفق أهداف مقرر العلم في حياتنا مع أهداف مرحلة التعليم الأساسي ، وأهداف محو الإنسان والكون، وأهداف تدريس العلوم، وترتبط بتطورات المادة العلمية وتراعي المرحلة العمرية للتلاميذ وتساهم في حل مشكلات البيئة، وكانت نتيجة إستجابات أفراد العينة حول توافق الأهداف إيجابية حسب ما ورد في الجدول رقم (10) حيث نجد أن الوسط الحسابي يتراوح بين( 2.5 – 2.3 ) وترى الباحثة أن أهداف مقرر العلم في حياتنا حققت التربية الشاملة للتلاميذ عقلياً ووجدانياً ومهارياً، بينما يرى عدد مقدر من أفراد العينة أن الأهداف تحتاج إلى المزيد حتى تلائم خصائص التلميذ الفردية، وتناسب المرحلة العمرية وتسهم في حل مشكلات البيئة.
- ما مدى توافق ومحتوى وخبرات مقرر العلم في حياتنا للصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي لأهداف المقرر؟.
من أهم المعايير التي يجب مراعاتها عند إختيـار المحتوى أن يكون صادقاً، ويتمثل الصدق بمدى إرتباط المحتوى بالأهداف (محمد أشرف، 2000م: ص 168). وبالرجوع إلى الجدول رقم (11) الذي يبين عبارات المحتوى نجد أن إجابات أفراد العينة تتفق مع ذلك، حيث نجدهم يوافقون على إرتباط المحتوى بأهداف محو الإنسان والكون، وبالحياة الواقعية للتلاميذ، ويساعد في تنمية مهارات البحث والتنقيب، ويساعد على إتساع الأفق حبث نجد أن يتراوح بين(2.7 -2.0) مما يؤكد أن محتوى مقرر العلم في حياتنا يعمل على تحقيق الأهداف.
- ما مدى ملائمة طرق وأساليب التدريس المستخدمة في تنفيذ مقرر العلم في حياتنا للصف السابع بمرحلة التعيلم الأساسي لطبيعة المقرر؟.
يمكن للمعلم أن يستخدم أكثر من طريقة للدرس الواحد (محمد أمين، 2005م، ص194) والمعلم في إستخدامه لأي طريقة من طرق التدريس يجب أن يكون مدركاً لطبيعتها وملائمتها للدرس، والتي تسهم في تنمية المعارف، وبالرجوع لإستجابات المفحوصين من خلال الجدول رقم (12) نجد أن إجابات معظم أفراد العينة توافق على أن طرق التدريس المستخدمة ملائمة مع محتوى المقرر وتواكب التطور العلمي، وتربط بين المادة العلمية وبالحياة الواقعية للتلاميذ، ويتم التعرف على الطريقة من بعض أجزاء الكتاب، وأن المعلم ينوع في إسلوب تدريسه لتحقيق الأهداف وأن مرشد المعلم يساعد في إختيار الطريقة الملائمة بوسط حسابي قدره (2.4 – 2.0) وعليه يمكن القول أن طرق التدريس المستخدمة في تنفيذ مقرر العلم في حياتنا ملائمة.
- ما مدى فاعلية الوسائل التعليمية المستخدمة في تدريس مقرر العلم في حياتنا للصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي؟.
تعد الوسائل جزءً من مادة الدرس إذا ما إستطاع المعلم إحسان إختيارها، حيث يراعي فيها الوضوح، الإتقان، وإستخدامها في الوقت المناسب.
وبالنظر للجدول رقم (13) نجد أن معظم أفراد العينة يوافقون على أن الوسائل المصاحبة للمقرر يمكن للمعل العمل بها، ويمكن للتلاميذ المشاركة في إعدادها، وتشوق التلاميذ داخل الدرس، وتسهم في تحقيق أهداف المقرر، وتتسم بالوضوح بوسط حسابي قدره (2.8 – 2.1)، ومن ذلك يمكن القول بأن الوسائل المستخدمة في تنفيذ المقرر ذات أثر فعال في تدريس العلم في حياتنا.
- ما مدى ملائمة أساليب التقويم المستخدمة في تقويم مقرر العلم في حياتنا للصف السابع بمرحلة الأساس؟.
يعد التقويم مهماً لأنه يلقي الضوء على مدى تحصيل التلاميذ للمواد الدراسية المختلفة، ونجد أن أهم خصـائص التقويم الجيـد أن يكون مستمراً ومشتقـاً من الأهداف، وشامـلاً، ويعتمد على اسـاليب ووسـائل متعددة0 (محمد أشرف، 2000م، ص، 178) وبالرجوع الى عبارات محور أساليب التقويم بالجدول رقم(14) نجد أن معظم افراد العينة كانت إستجاباتهم تدل على الموافقة ،على أن أساليب التقويم تتسم بالإستمرارية، وأن التقويم يعطى فرصة كافية للتلاميذ لتطوير أنفسهم، وأن المعلم يعد أسئلة شاملة ومتنوعة لتقويم التلاميذ، بوسط حسابي قدره (2.8 – 2.2)، وعليه يمكن القول أن أساليب التقويم المستخدمة فى تنفيذ المقرر كافية0
الفصل الخامس
أهم النتائج والتوصيات والمقترحات
مقدمة:
تناولت الباحثة فى هذا الفصل عرضاً لأهم النتائج التى توصلت إليها الدراسة من خلال عملية التحليل والمناقشة السابقة لنتائج الإستبانة والمقابلة، كما تناولت عرضاً لبعض التوصيات والمقترحات، فيما يتعلق بموضوع الدراسة:
أهم النتائج:
توصلت الباحثة من الدراسة الميدانية، والتحليل للنتائج الاتية:
01تتفق أهداف العلم فى حياتنا مع أهدف مرحلة الأساس 0وأهدف محور الإنسان والكون0
02يرتبط محتوى مقرر العلم فىحياتناللصف السابع بالحياة الواقعية للتلاميذ0
03طرق التدريس المستخدمة فى تنفيذ مقرر العلم فى حياتنا ملائمة مع طبيعة المقرر0
04أساليب التقويم المستخدمة فى تقويم المقرر مناسبة ، ومتنوعة ومستمرة0
5. الوسائل المستخدمة فى تدريس مقرر العلم فى حياتنا للصف السابع تتسم بالوضوح وذات أثر فعال0
التوصيات:
فى ضوء نتائج الدراسة توصى الباحثة بالاتى:
01تعريف المعلمين باهدف محور الإنسان والكون وأهدف تدريس العلوم0
02ربط المحتوى بالبيئة بصورة أكبر حتى يطبق التلاميذ ما يدرسونه فى حياتهم اليومية0
03تطوير طرق التدريس والوسائل التعليمية0
04الإهتمام بتوفير المعامل بالمدارس0
05الإعداد الجيد لمعلم العلم فى حياتنا بعمل دورات تدريبية قبل وأثناء الخدمة0
06الإهتمام بتطويرنظم الإختبارات0

مقترحات لبحوث مستقبلية:
1.إجراء دراسة تقويمية لبرنامج إعداد معلمى مرحلة التعليم الأساسي
02دور التطبيقات المعملية فى تطوير مهارات التلاميذ
03الخبرات الفنية والأكاديمية للمعلم فى تدريس العلوم بمرحلة الأساس.
04 الترابط بين مقرر العلم فى حياتنا بمرحلة التعليم الأساسي والصف الأول بالمرحلة الثانوية0
المصادر والمراجع:
أولاً: المصادر
القرآن الكريم
ثانياً: الكتب والمراجع
1.إبراهيم محمد عطا،المناهج بين الاصالة والمعاصرة، دار النهضة المصرية، القاهرة، 1992م0
02 أحمد منير صالح، نظم التعليم في المملكة العربية السعودية والوطن العربي، ط2، جامعة الملك سعود، عمادة شئون المكتبات، الرياض، 1982م.
03 أنور محمد الشرقاوى، وسليمان الخضر،وآخرون، إتجاهات معاصرة فى القياس والتقويم النفسى والتربوى، مكتبة الأنجلو،القاهرة، 1996م0
04 أنور عقيل، تطوير وتقويم أداء الطالب، ط1، دار النهضة العربية، بيروت، 2002م.
05جودت أحمد سعادة، صياغة الأهداف التربوية والتعليمية فى جميع المواد الدراسية، ط1، دار الشروق،2001م0
6.زينب محمود محرز،التعليم الأساسي، ماهيته، معوقاته، وإحتياجاته، وزارة التربية،إدارة التخطيط التربوى ،البحرين، 1980م0
07زكريا محمد الطاهر، وآخرون، مبادئ القياس والتقويم فى التربية، ط1، دار الثقافة ، الأردن، 1999م0
08يوسف خليل يوسف، التعليم الأساسي، مفاهيمه، مبادئه، تطبيقاته، مكتبة غريب، القاهرة، 1987م.
09يعقوب حسين نشوان، الجديد في تعليم العلوم، ط1، دار الفرقان للنشر والتوزيع، عمان، 1989م.
10 0 كوثر حسين كوجك، تقييم الطالب التجميعي والتكويني، ط1، دار ماكجرويل للنشر، القاهرة، 1983م.
011محمد أمين عبد الرحمن السعدنى ،طرق تدريس العلوم ،الجزء الأول، مكتبة دار الشروق، 2005م0
012محمد أشرف المكاوى، أساسيات المناهج، ط1، دار النشر الدولى للنشر والتوزيع، الرياض، 2000م0
013 محمد سليمان شعلان وآخرون، السودان حروب الموارد والهوية، دار كمبردج للنشر، 2000م.
014---------- ، إتجاهات فى إصول التدريس بمدرسة التعليم الأساسي ، ط1، دار الفكر العربى ، القاهرة،1981 م0
015 محمد رضا البغدادي، الأهداف والإختبارات بين النظرية والموارد التطبيقية في المناهج وطرق التدريس، ط2، مكتبة الفلاح، الكويت، 1984م.
.016محمد خليل عباس ،وآخرون ،مدخل إلى مناهج البحث فى التربية وعلم النفس، ط1، دار المسيرة للنشر والتوزيع ، 2007م0
017مصطفى محمود الإمام ،التقويم والقياس، دار الحكمة للطباعة والنشر، بغداد، 1990م0
018نادر فهمى الزيود، مبادىء القياس والتقويم فى التربية، دار الفكر للطباعة والنشر، الأردن، 1998م0
019نبيل عبد الهادى، مبادىء القياس والتقويم وإستخداماته فى مجال التدريس الصفى، دار وائل للنشر والتوزيع، 2001م0
020سامي محمد ملحم، القياس والتقويم في التربية وعلم النفس، ط3، دار المسيرة، 2005م.
021---------، القياس فى التربية وعلم النفس،ط1، دار المسيرة للنشر والتوزيع ، عمان الاردن، 2000م0
22.سعيد بامشوش، التعليم الابتدائي دراسة منهجية، ط1، دار الفيصل، 1980م.
23.عزيزة سمارة وآخرون، مبادئ القياس والتقويم في التربية، ط2، دار الفكر، عمان، الأردن، 1989م.
24.فؤاد أبو حطب وسيد أحمد عثمان، التقويم النفسي، ط4، مكتبة الأنجلو المصرية، 1985م.
025فؤاد أبو حطب، أمال صادق، التقويم النفسى، مكتبة الأنجلو المصرية ، القاهرة ، 1987م0
26. صلاح الدين المتبولي، جهود اليونسكو في تطوير التعليم الأساسي، ط1، دار الوفاء، الإسكندرية، 2003م.
27. تاج السر عبد الله الشيخ وآخرون، القياس والتقويم التربوي، مكتبة الرشد، 2004م.
028ذوقان عبيدات، وآخرون، البحث العلمى مفهومه، أدواته، أساليبه، دار أسامة للنشر والتوزيع، 2000م0
ثالثا: الدوريات والتقارير وأوراق العمل:
01إيمان الصادق ’’ورقة عمل حول منهج مرحلة الأساس‘‘ مقدمة إلى معهد التأهيل التربوي 2001م0
02محمد الحسن أبو شنب أضواء على الإستراتيجة القومية الشاملة للتعليم فى السودان ، مؤسسة التربية للطباعة والنشر، الخرطوم، 1993م0
03محمد المزمل البشير، دراسات تربوية، مجلة نصف سنوية، يصدرها المركز القومي للمناهج والبحث التربوي، مجلة دراسات تربوية، العدد التاسع، يناير 2004م.
04سلمان أحمد سلمان’’ورقة عمل الإنسان والكون‘‘ المركز القومي للمناهج والبحث التربوي، التوثيق التربوي، 1997م.
05عبد الرحمن احمد عثمان، منهج مرحلة الأساس ’’ور قة عمل عن الدورة التنويرية لمعلمى ومعلمات مرحلة الأساس حول مناهج الحلقة الاولى‘‘ 1997م0
06عبد المنعم محمد عثمان، التقويم فى التعليم العالي، الهيئة العالمية للتقويم والإعتماد، وزارة التعليم العالى والبحث العلمى، السودان، 1983م0
7.علي الطاهر، مجلة الخرطوم، السودان، 1998م.
8.فضل السيد كمال، الدلالات الإيجابية في علوم النبات، مجلة التأصيل، العدد الخامس، 1997م.
09المركز القومي للمناهج والبحث العلمي، 2000م، كتاب العلم في حياتنا للصف السابع، ط3 ، 2003م.
010-------- ، مرشد المعلم، للصفين السابع والثامن، لكتاب العلم في حياتنا.
011وزارة التربية والتعليم، توصيات مؤتمر سياسات التعليم، الخرطوم، ديسمبر 1990م0
012جمهورية السودان، الإستراتيجية القومية الشاملة للتربية والتعليم، المجلد الأول، (1992 - 2002 )م0
رابعا: الرسائل الجامعية:
1.دفع الله محمد حسن، تقويم المنهج الإسعافي لمادة الرياضيات بمرحلة الأساس، ماجستير غير منشورة، جامعة الخرطوم – كلية التربية، 1996م.
2.حنان برير يوسف، تقويم كتاب العلم في حياتنا (محور الإنسان والكون للصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي) في ضوء أهداف الإستراتيجية الشاملة، ماجستير غير منشورة، جامعة الخرطوم، كلية التربية، 2005م.
3.محمد دفع الله أحمد خوجلي، التعليم الأساسي في ولاية جنوب كردفان الواقع والرؤية المستقبلية في ضوء أهداف الإستراتيجية القومية الشاملة للتعليم، رسالة دكتوراة غير منشورة، جامعة الخرطوم – كلية التربية، 2006م.
4.فوزية طه مهدي خليل، دراسة تقويمية لواقع التعليم الأساسي في جمهورية السودان، ولاية الخرطوم، رسالة دكتوراة منشورة، جامعة الخرطوم، كلية التربية، 2001م.
5.خديجة إمام همشرى، تغير السلم التعليمى وتدريب معلم مرحلة الأساس، رسالة ماجستير غير منشورة جامعة الخرطوم، كلية التربية، 1997م0
06ضياء الدين محمد الحسن، دور التوجيه الفني فى تحسين أداء معلمى مرحلة الأساس الجامعيين، رسالة ماجستير غير منشورة، جامعة الخرطوم، كلية التربية، 1996م0
07غادة السر صالح، تحليل وتقويم منهج اللغة العربية للصف السابع بمرحلة الأساس، رسالة ماجستير غير منشورة جامعة أم درمان الإسلامية، كلية التربية، 2000م0

الملاحق

ملحق رقم (1)
القسم الأول: البيانات الشخصية
الاسم :................................................. (إختياري)
1. النـوع : ذكر أنثى

2. العمل الحالي: معلم وكيل


مدير موجه

3. المؤهل الأكاديمي دبلوم إعداد المعلمين بكالريوس تربوي

بكالريوس غير تربوي دبلوم عالي

4. الخبرة في التدريس: أقل من 5 سنوات من5وأقل من 10

من10وأقل من 15 سنة 15فأكثر

5.عدد الدورات التدريبية: لا توجد دورة واحدة

دورتان 3 فاكثر

القسم الثاني: محاور الاستبانة
المحور الأول: الأهداف

الرقم
العبارات
أوافق بشدة
أوافق
أوافق
لحد ما
لا أوافق
لا أوافق بشدة
1
تتفق أهداف العلم في حياتنا للصف السابع مع الأهداف العامة للتربية والتعليم في السودان





2
تتفق أهداف العلم في حياتنا مع أهداف مرحلة التعليم الأساسي





3
تتفق أهداف العلم في حياتنا مع أهداف تدريس العلوم





4
ترتبط أهداف العلم في حياتنا ارتباطاً مباشراً بمحتوى المادة العلمية





5
ترتبط أهداف العلم في حياتنا بأهداف الموضوعات الأخرى





6
ترتبط أهداف العلم في حياتنا بالعناصر الأساسية للدروس





7
تراعي أهداف العلم في حياتنا خصائص التلميذ الفردية وتلبي حاجاته





8
تتناسب أهداف العلم في حياتنا بالمرحلة العمرية للمتعلم





9
يحتوى كتاب العلم في حياتنا على قدر كاف من الأهداف المعرفية





10
يحتوى كتاب العلم في حياتنا على قدر كاف من الأهداف المهارية





11
يحتوى كتاب العلم في حياتنا على قدر كاف من الأهداف الوجدانية





12
تحقق أهداف العلم في حياتنا السلوك المتوقع من التلميذ والذي يمكن قياس ملاحظته





13
تساعد أهداف العلم في حياتنا في حل مشاكل البيئية





14
تساعد أهداف العلم في حياتنا في إختيار الوسائل المناسبة لتدريس المادة العلمية








المحور الثاني: المحتوى
الرقم
العبارات
أوافق بشدة
أوافق
أوافق لحد ما
لا أوافق
لا أوافق بشدة
1
يرتبط محتوى كتاب العلم في حياتنا للصف السابع بأهداف محور الإنسان والكون





2
ترتبط حقائق المادة العلمية في محتوى الكتاب بالحياة





3
المحتوى يتناسب مع قدرات التلاميذ العقلية





4
المحتوى يتناسب مع البيئة المحلية للتلاميذ





5
المحتوى يتناسب مع ميول ورغبات التلاميذ





6
المحتوى يواكب التطور المعرفي





7
المحتوى متسلسل منطقياً





8
المحتوى ينمي اتجاهات علمية مرغوبة لدى التلاميذ





9
المحتوى يساعد على توظيف المعلومات توظيفاً إيجابيا





10
المحتوى يساعد على اتساع الأفق والنظرة الموضوعية





11
المحتوى يساعد على تنمية مهارات البحث والتنقيب





12
المحتوى به دروس تساعد على النمو المهاري للتلاميذ





13
تجعل موضوعات الكتاب المتعلم حلماً بالقضايا العلمية المعاصرة





14
تساعد الأنشطة التلميذ على تنمية أسلوب حل المشكلات





15
تساعد الأسئلة والأنشطة والتدريبات بطريقة جيدة





16
الأسئلة والتدريبات متنوعة وذات فائدة





17
التمارين والأنشطة الموجودة بالكتاب كافية





المحور الثالث: طرق وأساليب التدريس
الرقم
العبارات
أوافق بشدة
أوافق
أوافق لحد ما
لا أوافق
لا أوافق بشدة
1
طرق التدريس ملائمة مع محتوى المقرر





2
الطرق المستخدمة لتدريس العلوم مواكبة للتطور العلمي والمعرفي





3
الطريقة والأساليب المستخدمة تساعد التلاميذ على تنمية الأنماط السلوكية المطلوبة





4
الطريقة الاستنباطية المستخدمة تساعد على تنظيم تعلم التلاميذ المفاهيم والمبادئ في مقرر العلم في حياتنا





5
الطريقة الاستنباطية المستخدمة لتدريس العلم في حياتنا تساعد على توضيح المفاهيم الأساسية لمحتوى مقرر العلم في حياتنا





6
أسلوب تدريس محتوى العلم في حياتنا يربط بين حقائق المادة العلمية والحياة





7
أسلوب تدريب محتوى الكتاب ينوع المثيرات لاستحواذه انتباه التلاميذ للدرس





8
يتم التعرف على طريقة التدريس من بعض أجزاء الكتاب





9
ينوع معلم مادة العلم في حياتنا في طرق التدريس في تحقيق الأهداف





10
يطرح المعلم أسئلة أثناء التدريس لتأكد من فهم التلاميذ





11
يساعد مرشد المعلم على إختيار الطريقة الملائمة





12
تتسم الوسائل التعليمية المستخدمة في الكتاب بالوضوح





13
تتناسب الوسائل التعليمية المستخدمة للمرحلة العمرية للتلاميذ





14
تعمل الوسائل التعليمية على إتاحة الفرصة للتلاميذ في المشاركة في إعداد الوسيلة التعليمية





15
تشوق الوسائل التعليمية التلاميذ نحو الدرس





16
تلبي الوسائل التعليمية المستخدمة احتياجات التلاميذ





17
الوسائل التعليمية المستخدمة مواكبة للتطور العلمي والمعرفي





المحور الرابع: التقويم
الرقم
العبارات
أوافق بشدة
أوافق
أوافق لحد ما
لا أوافق
لا أوافق بشدة
1
يركز التقويم على أهداف واضحة





2
يرتبط التقويم بأهداف تدريس الإنسان والكون بمرحلة التعليم الأساسي





3
يساعد محتوى المادة العلمية في كتاب العلم في حياتنا على استخدام أساليب التقويم المستمر للتلاميذ





4
يعطي التقويم فرصة كافية للتلاميذ لتطوير أنفسهم





5
يستمل كل درس أو موضوع على أسئلة لتقويم التلاميذ





6
يساعد التقويم المعلمين على معرفة مدى تحقيقهم لأهداف المقرر





7
يتبع في المقرر أساليب التقويم التكويني للتلاميذ خلال العام الدراسي





8
يتبع في المقرر أساليب التقويم الختامي للتلاميذ بنهاية العام الدراسي





9
يوجد بنك أسئلة لمعلم العلم في حياتنا لتقويم المقرر





10
يزود معلم مقرر العلم في حياتنا التلاميذ بالأنشطة العلاجية التي تتناسب وحاجاتهم العقلية





11
التقويم يشمل الجوانب المختلفة للنمو (معرفي, وجداني, و مهاري)





12
محتوى مقرر العلم في حياتنا ينوع وسائل وأدوات التقويم (اختبارات شفوية,و تحريرية)





13
محتوى مقرر العلم في حياتنا يحدد الخصائص التعليمية الخاصة بالتلاميذ(سرعة التقدم, الميول, مستوى النضج, والإستعدادات)






ملحق رقم (2):
بسم الله الرحمن الرحيم
جامعة الخرطوم
كلية الدراسات العليا
كلية التربية
قسم المناهج وطرق التدريس
الدكتور:.................................................................المحترم
السلام عليكم ورحمة الله تعالي وبركاته
أنا الباحثة كواكب بشير محمد بله المسجلة لدرجة الماجستير بكلية التربية قسم المناهج وطرق التدريس أقوم بدراسة بعنوان: دراسة تقويمية لمقرر العلم في حياتنا للصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي محلية أمد رمان – قطاع الريف الجنوبي
الهدف الرئيسي لهذه الدارسة التعرف على نواحي القوة والضعف في لمقرر العلم في حياتنا
وقد تم تصميم الاستبانة بعد الرجوع إلى:
1. أهداف التعليم الأساسي
2. أهداف تدريس العلوم.
3. الإطار النظري للدراسة.
4. الدراسات السابقة.
5. خبرة الباحثة في هذا المجال.
ونظراً لما عرفتم به من علم ودراية في التربية فلقد تم إختياركم ضمن مجموعة التحكيم لهذه الاستبانة.

و جزاكم الله خيراً
الباحثة
ملحق رقم (3)
أسماء المحكمين:
الرقم
الاســــم
الجـامعة
1
أ.د. محمد المزمل البشير
الخرطوم- قسم المناهج وطرق التدريس
2
أ.د. عبد العظيم ذين العابدين
السودان للعلوم والتكنلوجيا- قسم المناهج
3
أ.د. على البشير
أم درمان الإسلامية – قسم المناهج
4
د. ابراهيم عثمان حسن عثمان
الخرطوم- قسم المناهج وطرق التدريس
5
د. فتحية خشم الموس
الخرطوم- قسم المناهج وطرق التدريس
6
د. ثروت مصطفى
الخرطوم- قسم المناهج وطرق التدريس
7
د. سيد أحمد حاج التوم
الخرطوم- قسم المناهج وطرق التدريس
8
د. محمدين الطيب البدوي
الخرطوم- قسم أصول التربية
9
د. عبد المنعم حسين
النيلين- قسم التقنيات
10
د. عمر عرديب
السودان للعلوم والتكنلوجيا- قسم المناهج
11
د. مصطفى ضرار
أم درمان الإسلامية- قسم المناهج
12
د. فوزية طه مهدي
أم درمان الإسلامية- قسم المناهج

ملحق رقم (4): إستبانة بعد التحكيم
بسم الله الرحمن الرحيم
جامعة الخرطوم
كلية الدراسات العليا
كلية التربية
قسم المناهج وطرق التدريس


استبانة موجه لمعلمي ومعلمات التعليم الأساسي في مادة العلم في حياتنا

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

تقوم الباحثة بدراسة بعنوان: دراسة تقويمية لمقرر العلم في حياتنا للصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي محلية أمد رمان – قطاع الريف الجنوبي
وذلك لنيل درجة الماجستير في التربية(المناهج وطرق التدريس), و من أجل إكمال الدراسة أعدت الباحثة استبانة لجمع معلومات تتعلق بالدراسة, فالمرجو الإجابة عنها وفق القياس الثلاثي المقترح أرجو التكرم بالإجابة على بنود الاستبانة وذلك بوضع (P) أمام ما ترونه مناسباً.
علماً بأن المعلومات التي سوف تدلون بها تستخدم لأغراض البحث العلمي فقط.
ولكم عظيم الشكر بقبولك المشاركة في هذه الدراسة
الباحثة: كواكب بشير محمد بله

القسم الأول: البيانات الشخصية
5. النوع

ذكر أنثى

6. العمل الحالي

معلم وكيل

مدير

7. المؤهل الأكاديمي

ثانوي بكالريوس

دبلوم عالي ماجستير دكتوراه

8. نوع المؤهل
تربوي غير تربوي

9. الخبرة في التدريس
أقل مـن 5 سنــوات من 5 واقل من 10

من 10- واقل من 15 سنة 15فأكثر

6.عدد الدورات التدريبية

لا توجد دورة واحدة

دورتان 3 فاكثر


القسم الثاني: محاور الاستبانة
المحور الأول: الأهداف
الرقم
العبارات
أوافق
أوفق
لحد ما
لا أوافق
1
تتفق أهداف العلم في حياتنا للصف السابع مع أهداف مرحلة التعليم الأساسي



2
تتفق أهداف العلم في حياتنا مع أهداف محور الإنسان والكون



3
تتفق أهداف العلم في حياتنا مع أهداف تدريس العلوم



4
ترتبط أهداف العلم في حياتنا ارتباطاً مباشراً بتطورات المادة العلمية



5
تراعي أهداف العلم في حياتنا خصائص التلميذ الفردية



6
تتناسب أهداف العلم في حياتنا مع المرحلة العمرية للمتعلم



7
تساعد أهداف العلم في حياتنا في حل مشاكل البيئة



8
يمكن قياس السلوك المتوقع تحقيقه في التلميذ من خلال أهداف العلم في حياتنا



9
الأهداف العامة للعلم في حياتنا يكتنفها الغموض




المحور الثاني: المحتوى
الرقم
العبارات
أوافق
أوافق
لحد ما
لا
أوافق
1
يرتبط محتوى كتاب العلم في حياتنا للصف السابع بأهداف محور الإنسان والكون



2
محتوي المادة العلمية يرتبط بالحياة الواقعية



3
يتناسب المحتوى مع قدرات التلاميذ العقلية



4
يتناسب المحتوى مع البيئة المحلية للتلاميذ



5
يتناسب المحتوى مع ميول التلاميذ



6
يواكب المحتوى التطور المعرفي



7
يراعي المحتوى التسلسل المنطقي



8
ينمي المحتوى اتجاهات علمية مرغوبة لدى التلاميذ



9
يساعد المحتوى على توظيف المعلومات توظيفاً إيجابيا



10
يساعد المحتوى على اتساع الأفق



11
يساعد المحتوى على تنمية مهارات البحث والتنقيب



12
المحتوى به دروس تساعد على تنمية مهارات التلاميذ



13
يحارب المحتوى العادات الضارة بالمجتمع



14
الأنشطة المقترحة بالمحتوى يمكن تطبيقها



15
الأنشطة المقترحة بالمحتوى تتوفر لها المواد من البيئة المحلية



16
الأنشطة المقترحة بالمحتوى تشجع التلاميذ على العمل الجماعي



17
الأنشطة الموجودة بالمحتوى ذات فائدة في حياة المتعلم




المحور الثالث: طرق وأساليب التدريس:

الرقم
العبارات
أوافق
أوافق
لحد ما
لا
أوافق
1
طرق التدريس ملائمة مع محتوى المقرر



2
الطرق المستخدمة لتدريس العلوم مواكبة للتطور العلمي والمعرفي



3
أسلوب تدريس محتوى العلم في حياتنا يربط بين حقائق المادة العلمية والحياة



4
أسلوب تدريس محتوى الكتاب ينوع المثيرات لاستحواذه انتباه التلاميذ للدرس



5
يتم التعرف على طريقة التدريس من بعض أجزاء الكتاب



6
ينوع معلم مادة العلم في حياتنا في طريقة تدريسه مما يؤدي لتحقيق الأهداف



7
يطرح المعلم أسئلة أثناء التدريس لتأكد من فهم التلاميذ



8
يساعد مرشد المعلم على إختيار الطريقة الملائمة




المحور الرابع: محور الوسائل التعليمية:
الرقم
العبارات
أوافق
أوافق
لحد ما
لا
أوافق
1
الوسائل المصاحبة للمقرر يسهل توفرها بالبيئة



2
الوسائل المصاحبة للمقرر يمكن للمعلم العمل بها



3
الوسائل المصاحبة للمقرر يمكن للتلاميذ المشاركة في إعدادها



4
الوسائل المصاحبة للمقرر غير واضحة



5
الوسائل المصاحبة للمقرر تناسب المرحلة العمرية للتلاميذ



6
الوسائل المصاحبة للمقرر تشوق التلاميذ نحو الدرس



7
الوسائل المصاحبة للمقرر تواكب التطور العلمي والمعرفي



8
الوسائل المصاحبة للمقرر تساهم في تحقيق أهداف العلم في حياتنا



9
الوسائل المصاحبة للمقرر تلبي احتياجات التلاميذ




المحور الخامس: التقويم

الرقم
العبارات
أوافق
أوافق
لحد ما
لا
أوافق
1
أساليب تقويم التلاميذ تتسم بالاستمرارية



2
يرتبط التقويم بأهداف تدريس الإنسان والكون بمرحلة التعليم الأساسي



3
يعطي التقويم فرصة كافية للتلاميذ لتطوير أنفسهم



4
يشتمل كل درس أو موضوع على أسئلة لتقويم التلاميذ



5
يساعد التقويم المعلمين على معرفة مدى تحقيقهم لأهداف المقرر



6
يطرح المعلم أسئلة أثناء الدرس للتأكد من فهم التلاميذ



7
يوجد بنك أسئلة لمعلم العلم في حياتنا لتقويم المقرر



8
الأسئلة والتدريبات الموجودة بالمقرر تساعد التلاميذ في التحصيل الدراسي



9
التدريبات متنوعة وذات مستويات هرمية



10
التدريبات الموجودة بالكتاب محققه لأهداف العلوم





ملحق رقم (5):
بسم الله الرحمن الرحيم
جامعة الخرطوم
كلية الدراسات العليا
كلية التربية
قسم المناهج وطرق التدريس

السيد / مدير إدارة الشئون التعليمية – محلية أم درمان-قطاع الريف الجنوبي

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

أرجو التكرم بتسهيل مهام الباحثة: كواكب بشير تقوم بدراسة لنيل درجة الماجستير في المناهج وطرق التدريس بعنوان دراسة تقويمية لمقرر العلم في حياتنا للصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي لتتمكن من مقابلة معلمي المدارس بمرحلة التعليم الأساسي محلية أم درمان – قطاع الريف الجنوبي.

ودمتم في خدمة العلم والمعرفة
وجزاكم الله خيراً
الدكتورة: حنان محمد عثمان الفاضلابى
مشرفة على بحث الطالبة



ملحق رقم (6):

بسم الله الرحمن الرحيم

جامعة الخرطوم
كلية الدراسات العليا
كلية التربية
قسم المناهج وطرق التدريس

مقابلى موجهة إلى موجهي مادة العلم في حياتنا بمرحلة التعليم الأساسي
(ولاية الخرطوم – محلية أم درمان - قطاع الريف الجنوبي)

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
تقوم الباحثة بدراسة بعنوان دراسة تقويمية لمقرر العلم في حياتنا للصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي ( محلية أم درمان - قطاع الريف الجنوبي) للحصول على درجة الماجستير في التربية (المناهج وطرق التدريس) ونسبة لخبراتكم؛ أرجو التكرم بالإجابة على أسئلة هذه المقابلة علماً بأن الإجابات سوف تستخدم لغرض البحث العلمي فقط
أهداف المقابلة:
تهدف المقابلة إلى تقويم مقرر العلم في حياتنا للصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي بغرض الوقوف على الإيجابيات والإخفاقات التي صاحبت المقرر.

ولكم الشكر والتقدير

البـاحثة:
كواكب بشير محمد بله
القسم الأول: البيانات الشخصية
1. النـوع: ذكر أنثى
2. المؤهل: ثانوي جامعي
دبلوم عالي ماجستير
1. الخبرة: 1-5 سنوات 6-10 سنوات
11-15 سنة 16-20سنة م 20 فأكثر



القسم الثانى: أسئلة المقابلة
01تحققت أهداف محور الإنسان والكون فى مقرر العلم فى حياتنا للصف السابع0 ما رأيك؟..
.................................................................................
.................................................................................
.................................................................................
.................................................................................
2. إلى أى مدى يتناسب مقرر العلم فى حياتنا للصف السابع بمرحلة التعليم الأساسي مع حاجات التلاميذ العقلية والنفسية والمهارية؟.
.................................................................................
.................................................................................
.................................................................................
.................................................................................
3. صعوبة المحتوى العلمى لمقرر العلم فى حياتنا للصف السابع يجعل تدريسه مرهق للمعلم؛ ما مدى صحة ذلك الكلام؟
.................................................................................
.................................................................................
.................................................................................
.................................................................................

4. المعلم مؤهل أكاديمياً وفنياً لتدريس مقرر العلم في حياتنا؛ هل واقع المعلم يعبر عن ذلك؟.
.................................................................................
.................................................................................
.................................................................................
5. طرق التدريس المستخدمة لتدريس العلم في حياتنا تجمع بين التقليدية والحداثة؛ عبر عن رأيك في ذلك؟.
.................................................................................
.................................................................................
.................................................................................
.................................................................................
6. تدني مستويات التلاميذ في مادة العلم في حياتنا يرجع لعدم إستخدام الوسائل التعليمية؛ ما رأيك؟.
.................................................................................
.................................................................................
.................................................................................
.................................................................................
7. التقويم التربوي المستخدم في مقرر العلم في حياتنا تتنوع أساليبه؛ عبر عن رأيك؟.
.................................................................................
.................................................................................
.................................................................................
.................................................................................

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق